rofile" href="http://gmpg.org/xfn/11" /> فرنسا: تأخير في إصدار شيك الوقود لهذا السبب ! - شمس نيوز

فرنسا: تأخير في إصدار شيك الوقود لهذا السبب !

طرح وزير الاقتصاد برونو لو مير صباح الاثنين شيك الوقود لمحاربة ارتفاع الأسعار في محطات الوقود الفرنسية. وقد يستغرق إرسال هذه المساعدة بعض الوقت، حيث يتعين على الحكومة تحديد من هم في أمس الحاجة إليها بناءً على العديد من المعايير.

سيتم توزيع شيكات الوقود بدلا من خفض من الضرائب المفروضة على الوقود نفسه. هذا هو الحل الذي تفضله وزارة الاقتصاد لتعزيز القوة الشرائية للفرنسيين. ويرفض وزير الاقتصاد برونو لو مير خفض الضرائب لأنها “باهظة الثمن” و”غير عادلة” وتدعم “الوقود الأحفوري”.

ولذلك كان خيار إصدار شيكات الوقود مطروحًا على الطاولة أكثر من أي وقت مضى. لكن سيستغرق إرسال هذا الشيك وقتًا لا بأس به لأنه يتعين على الوزارة تحديد من يستحقه.

طريقة مختلفة لحساب مساعدة الطاقة

وتركز وزارة الاقتصاد بالأخص على الفرنسيين الذين يتعين عليهم أخذ سياراتهم للذهاب إلى العمل. وتبقى بعض الأسئلة المطروحة كالتالي: إلى أي مدى سيأخذون سياراتهم، هل يجب دعم سائقي السيارات الذين لديهم وسائل أخرى للوصول إلى مكان عملهم.

وتجدر الإشارة إلى أن “شيك الوقود” هذا يعمل بشكل مختلف عن شيك (مساعدة) الطاقة. فإذا كان الأخير يعتمد على دخل الأسرة، فإن إعداد قسيمة الوقود يكون أكثر تعقيدًا لأن البيانات المراد تسجيلها تكون أكثر عددًا.

بعض الموزعين يبيعون بسعر التكلفة

في انتظار هذه المساعدة قرر بعض الموزعين بيع وقودهم بسعر التكلفة لبضعة أيام، استجابة لطلب وزيرة التحول البيئي، باربرا بومبيلي. بالنسبة لسيارة تعمل بالديزل، فإن تكلفة التزود بالوقود اليوم زادت بمقدار عشرة يورو عما كانت عليه في الأول من كانون الثاني (يناير).

وإذا كان الفرنسيون يملئون خزانهم في المتوسط ​​مرتين في الشهر، فإن هذا يمثل 20 يورو إضافية في الشهر مخصصة للوقود.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!