قضية بيغاسوس: المغرب يهدد برفع دعاوى قضائية ضد كل من يتهمه بالتجسس

قالت الحكومة المغربية يوم الأربعاء إنها تريد رفع دعوى قضائية ضد أي شخص يتهم المملكة باستخدام برنامج التجسس بيغاسوس (Pegasus)، ونددت بـ “حملة إعلامية كاذبة وواسعة النطاق وخبيثة”.

ويسمح هذا البرنامج إلى الهاتف الذكي ـ من إنتاج الشركة الإسرائيلية NSO ـ بالتجسس على الرسائل والصور وجهات الاتصال وتنشيط الميكروفون عن بُعد.

وحصلت Forbidden Stories ومنظمة العفو الدولية على قائمة تضم 50.000 رقم هاتف ، تم اختيارها من قبل زبناء NSO منذ عام 2016 للتجسس على الأهداف ، وشاركتها المنظمتان مع 17 وكالة إعلامية كشفت عن وجودها يوم الأحد.

استهداف ماكرون؟

كشفت صحيفة لوموند الفرنسية يوم الثلاثاء أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون كان على قائمة الأهداف المحتملة لبرنامج بيغاسوس. وتتهم لوموند “جهاز المخابرات للمغرب”.

ورفضت الحكومة المغربية مجددا “بشكل قاطع هذه الادعاءَات الكاذبة التي لا أساس لها من الصحة” ، وقالت في بيان “إنها سترفع دعاوى قضائية في المغرب ودوليا ضد أي طرف يتبنى هذه الادعاءَات الكاذبة”.

وفي الوقت نفسه ، أعلن مكتب المدعي العام المغربي في بيان “فتح تحقيق قضائي في هذه الادعاءَات والاتهامات الكاذبة من أجل تحديد الجهات التي تقف وراء نشرها”.

وكانت الحكومة المغربية قد نددت يوم الاثنين بمعلومات “كاذبة” تفيد بأن استخبارات المملكة اخترقت هواتف عدد من الشخصيات العامة الوطنية والأجنبية ومسؤولي المنظمات الدولية من خلال البرامج.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع