أوليفييه فيران متشائم من تطور الفيروس: “الموجة الرابعة ممكنة اعتبارا من نهاية يوليو في فرنسا”!

حذر وزير الصحة من احتمال استئناف الوباء اعتبارا من نهاية يوليو بسبب تداول متحور دلتا. ويراقب الوزير عن كثب الوضع في الدول المجاورة (مثل بريطانيا)، مؤكدا أن الفيروس في فرنسا لم يعد يتراجع.

وقد كان مقدمو الرعاية الصحية في حالة ترقب في الأيام الأخيرة بشأن ظهور موجة رابعة محتملة ولكن موعدها حسب تقديرهم أبعد إلى حد ما مقارنة بتخمينات وزير الصحة: سبتمبر ـ أكتوبر.

“الفيروس لم يعد يتناقص، بل يتزايد مرة أخرى”

وزير الصحة متشائم ويعتقد أن هذه الموجة الجديدة يمكن أن تحدث في هذا الصيف. ويقول فيران على تويتر: “الفيروس لم يعد ينقص. بل إنه يتزايد مرة أخرى”.

والسبب في ذلك هو متحور دلتا لأنه أكثر عدوى وبالتالي ينتشر بسرعة كبيرة. ويقول أوليفييه فيران أنه في المملكة المتحدة، في غضون أسابيع قليلة، أصبح هذا المتحور هو الأغلبية. لذلك فهو ينظر بعناية شديدة إلى الوضع الوبائي في الدول المجاورة لأنه يمكن أن يكون الانتشار مماثلا على الأراضي الفرنسية.

اللقاح فرصة وليس عقوبة

ويذكر وزير الصحة أن أحد أسلحة مكافحة تفشي الوباء هو التطعيم. وأصر مساء الأحد قائلا أن “اللقاح فرصة وليس عقوبة. من خلال التطعيم، سنكون محميين لبدء العام الدراسي”.

وقال آلان فيشر من جانبه “من ينتظرون ولا يرغبون في التلقيح يرتكبون خطأ”.

والجدير بالذكر أن الحكومة تعد قانونًا لجعل اللقاح ضد كوفيد19 إلزاميًا، على الأقل لمقدمي الرعاية الصحية وعلى الأكثر لجميع السكان الذين تزيد أعمارهم عن 12 عامًا.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع