كورونا: مدينة سيدني تدخل في حجر شامل بسبب متحور دلتا شديد العدوى

بدأ تطبيق الحجر، الذي كان ساريًا بالفعل منذ منتصف ليل الجمعة في أربع مناطق بالمدينة، يوم السبت من الساعة 6 مساءً (9 صباحًا في باريس)، على المدينة بأكملها.

شوارع سيدني شبه فارغة هذا السبت، في بداية حجر لمدة أسبوعين بهدف احتواء تطور متحور دلتا شديد العدوى لكوفيد19 في أكبر مدينة في أستراليا. وقد أعلنت رئيسة وزراء ولاية نيو ساوث، غلاديس بريجيكليان، أن الحجر، الذي كان ساري المفعول بالفعل منذ منتصف ليل الجمعة في أربع مناطق بالمدينة، سيبدأ تطبيقه يوم السبت من الساعة 6 مساءً (9 صباحًا في باريس) على المدينة بأكملها.

وثبتت إصابة أكثر من 80 شخصًا هذا الأسبوع بالمتحور، وكلهم مرتبطون بسائق قاد أطقم الخطوط الجوية من مطار سيدني إلى فنادق الحجر الصحي. وصرح وزير الصحة بالولاية براد هازارد للصحفيين بأن “المتحور دلتا يثبت أنه شديد العدوى بشكل خاص”. وأضاف أنه “مهما كانت الإجراءَات الدفاعية التي يتم اتخاذها، يبدو أن الفيروس يعرف كيفية القيام بالهجوم المضاد”

“قابلية الانتقال هي على الأقل ضعف المتحورات السابقة”

جاء اكتشاف هذه الحالات الجديدة بمثابة صدمة لأكبر مدينة في أستراليا يبلغ عدد سكانها أكثر من خمسة ملايين نسمة، حيث عادت الحياة تقريبًا إلى طبيعتها. وقالت غلاديس بيرجيكليان، مدافعة عن قرار فرض الإغلاق لمدة أسبوعين: “عندما يكون لديك متحور معدي مثل دلتا، فإن الإغلاق لمدة ثلاثة أيام لا يعمل”. وأضافت: “القابلية للانتقال هي على الأقل ضعف المتحورات السابقة، لذلك نحن بحاجة إلى الاستعداد لعدد كبير من الحالات المحتملة في الأيام المقبلة”.

لمدة أسبوعين، لن يتمكن السكان من الخروج إلا لشراء الضروريات أو الحصول على رعاية طبية أو ممارسة الرياضة أو الذهاب إلى المدرسة أو العمل إذا لم يتمكنوا من العمل من المنزل. يجب على أي شخص في الدولة زار سيدني أيضًا منذ يوم الاثنين أن يعزل نفسه لمدة أربعة عشر يومًا.

بلغ مجموع الإصابات في أستراليا، التي احتوت حتى الآن انتشار كوفيد19 جيدًا إلى حد ما على أراضيها، منذ بداية الوباء أقل من 30000 حالة وأقل من ألف حالة وفاة لـ 25 مليون نسمة.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع