بلجيكا: سخط بعد فشل العديد من الأشخاص في شراء تذاكر لارام منخفضة التكلفة

أعاد المغرب فتح حدوده مؤخرًا وقدم عرضا مغريا للجالية المقيمة بالخارج بعد تخفيضه ثمن تذاكر رحلات الخطوط الملكية المغربية بأوامر من الملك محمد السادس. ومنذ ذلك الحين تعرض موقع شركة الخطوط الجوية الملكية المغربية ضغط مهول.

والقاعدة في خضم هذا الضغط هي “الأولوية لمن يأتي أولاً”. ويقدم موقع شركة الطيران المغربية أسعارًا لا تقبل المنافسة، بين 97 و 150 يورو ذهابًا وإيابًا للمقيمين في أوروبا، أي ما يصل إلى سبع مرات أرخص من المعتاد في هذا الوقت.

لسوء الحظ، لم تتح الفرصة للجميع للاستفادة من هذا العرض حتى الآن. ويقول أحدهم: “تمكنت من العثور على تذاكر ولكن، عندما حان وقت الدفع، طرأ هناك عطب بالموقع. وبعد ذلك لم أتمكن من الاستفادة من العرض. كانت هناك تذاكر متاحة ولكن بسعر 6000 يورو!”.

وتتساءل امرأة “أين هذه العروض الترويجية التي يفترض أنهم يقدمونها لنا. هناك طائرات كافية على أي حال. إذن ما الأمر؟ أهي مجرد دعاية كاذبة؟”

فيما يخص وكالات السفر، هناك اكتظاظ أيضًا. مثلا، تم إغلاق أبواب وكالة Ramada Tour، يوم الاثنين، بأمر من الشرطة. منذ ذلك الحين، تم إنشاء نظام أخذ مواعيد بنظام تذاكر.

ولم تجب الخطوط الملكية المغربية على تساؤلات الصحافة حتى الآن. وفقط عدد قليل من تغريداتها يعطي الأمل في أن رحلات جديدة سيتم تخصيصها قريبًا لهذا العرض.

لكن السفارة المغربية تؤكد سهرها على استفادة الأشخاص من هذا العرض.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى