بروكسل: حفلة صاخبة لحوالي 1500 شخص والشرطة تدعو المشاركين إلى التفرق!

نظمت جماعة Collectif de réappropriation intégrale حدثًا جديدًا على فيسبوك وجدولته اليوم السبت في Place Flagey. وبالفعل، حضر الكثير من الناس إلى عين المكان هذا المساء: حوالي 1500 شاب. وابتداء من الساعة العاشرة مساءً، دعت الشرطة الشباب لمغادرة المكان، حيث أنه اعتبارا من منتصف الليل يمنع التجمع بأكثر من ثلاثة أشخاص.

يصادف هذا السبت، 8 مايو، بداية العديد من التخفيفات للقواعد الصحية. ومن بين هؤلاء انتهاء حظر التجوال منذ منتصف الليل. وتم استبدال هذا الحظر بمنع التجمعات التي تضم أكثر من ثلاثة أشخاص أثناء الليل. لكن جماعة Collectif de réappropriation intégrale قررت الاحتفال بتخفيف هذه الإجراءَات، وقامت ببرمجة الحدث المعني على الفيسبوك، ودعت ساكنة بروكسل للاجتماع مساء يوم السبت في Place Flagey.

BELGA
EPA

وكتب المنظمون في وصف الحدث: “تم تحديد الموعد يوم السبت من الساعة 8 مساءً حتى الساعة 10 مساءً لإعادة التأكيد على مدى أهمية الغناء والرقص والاحتفال معًا بالنسبة لنا”. وتختتم الجماعة الوصف بتشجيع أولئك الذين “لا يستطيعون القدوم إلى Place Flagey” على تنظيم حدث مشابه مع جيرانهم، في شوارعهم أو في الساحة العامة بالقرب من منزلهم.

REUTERS

الشرطة تراقب

كان هناك الكثير من الناس في Place Flagey مساء يوم السبت: حوالي 1500 شخص. وكانت الشرطة حاضرة لتأطير المناسبة. اعتبارًا من الساعة 10 مساءً، يمنع شرب الكحول على الطرق العامة وتحظر التجمعات التي تضم أكثر من ثلاثة أشخاص.

BELGA

واستمر الحفل بعد الساعة العاشرة مساءً، لذلك دعت الشرطة الشباب إلى مغادرة المنطقة بهدوء مؤكدة أن التسامح هو شعارها.

Photo News

وقد صادف الجمهور اليوتوبر المشهور في بلجيكا الناطقة بالفرنسية المسمى Loris Giuliano، وقد حاول عبور مكان الحدث بالسيارة لكن الشباب تجمع سيارته وتدخلت الشرطة لمرافقة الرجل.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع