شعر بريجيت ماكرون يثير أزمة في فرنسا

لا يزال الفرنسيون يطرحون تساؤلًا بانتظام، وهو كم يكلف أسلوب حياة السيدة الأولى؟  

فقد ذكر ديوان المحاسبة في تقريره السنوي في 29 يوليو 2020 أن التكاليف المتعلقة برواتب طاقم موظفي بريجيت، بلغت 282476 يورو شهريًا.

يساوي هذا المبلغ تقريبًا ما كان عليه في 2017 و2018 (278750 يورو)، بينما زاد نشاط زوجة “إيمانويل ماكرون” بعد تلقيها أكثر من 21000 رسالة في عام 2019، تطالبها بتحسين مظهرها.

شعر بريجيت ماكرون يثير أزمة في فرنسا

أثير هذا الجدل بعد الإعلان عن راتب مصفف شعر بريجيت، حيث يرى متابعون أنها تكلف ميزانية الدولة أكثر من اللازم.

تشتهر سيدة فرنسا الأولى، إلى جانب أناقتها في الملابس، بقصة شعرها وقد أكد مدير مكتبها “بيير أوليفييه كوستا”: أنه ليس لديها مصمم أزياء محدد، موضحًا في الوقت نفسه أنها تلجأ لمصفف الشعر فقط خلال الطلعات الرسمية.

ولا يزال الحديث عن مبلغ 5200 يورو شهريًا لمصفف شعر الزوجين ماكرون، أو 62400 يورو سنويًا، يثير جدلًا رغم أنه أقل بمقدار النصف من الراتب الذي كان يتقاضاه مصفف شعر الرئيس الفرنسي السابق “فرنسوا هولاند” وهو 10 آلاف يورو شهريًا، وفقًا لما تم الكشف عنه في عام 2016.

وأضاف أن الاستعانة بالخدمات الخارجية قللت الميزانية المخصصة لتصفيف الشعر والمكياج بنسبة 70%، خاصة أن بريجيت ماكرون هي من تعتني بمكياجها بنفسها.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع