باريس تطالب بتطبيق اتفاق صيد السمك بعد بريكست

طالبت باريس المفوضية الأوروبية بالتحرك بحزم لتسريع تنفيذ الاتفاق المتعلق بصيد السمك المبرم مع بريطانيا لما بعد بريكست.

كانت فرنسا قد شهدت حركة احتجاجية ليل الجمعة من قبل صيادي الأسماك في بولني-سور-مير.

وقد تقدمت “أنيك جيراردين” وزيرة البحار الفرنسية  مع “كليمان بون” وزير الدولة للشؤون الأوروبية ببيان مشترك بضرورة اتخاذ إجراءات حازمة وحاسمة من جانب المفوضية الأوروبية لضمان التطبيق الكامل للاتفاق.

وأكدا على أهمية تأمين الإصدار الكامل للتراخيص لدخول مياه المملكة المتحدة وحل القضايا الأساسية مثل القواعد الأمامية، في أسرع وقت ممكن.

باريس تطالب بتطبيق اتفاق صيد السمك بعد بريكست

تجمع أكثر من مائة بحار ليل  الجمعة في بولوني-سور-مير (با دو كاليه) أول ميناء فرنسي لصيد السمك، للاحتجاج على ما وصفوه بــ “كذبة” الاتفاقية الخاصة بالوصول إلى المياه الإنكليزية.

وهدف التحرك إلى منع الشاحنات القادمة من بريطانيا المحملة بالمأكولات البحرية أمام دائرة التفتيش البيطري والصحة النباتية.

وأعلن مكتب رئيس الميناء إن العديد من السفن الهولندية التي ترفع العلم البريطاني وتأتي عادة لإنزال السمك الذي تم صيده في المياه البريطانية غيرت مسارها إلى بلجيكا

يدين الصيادون التأخير في منح تراخيص الوصول إلى المياه البريطانية بعد قرابة ثلاثة أشهر من إبرام اتفاق الصيد بين لندن والمفوضة الأوروبية.

يفترض أن تصدر بريطانيا تراخيص صيد لمنطقة تمتد بين ستة أميال و12 ميلًا بحريًا.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع