الدولة الفرنسية تحظر تطبيقات الملاحة والخرائط من الإبلاغ عن نقاط التفتيش على الطرق

اعتبارًا من 1 تشرين الثاني (نوفمبر)، سيتمكن المحافظون أو وزير الداخلية من حظر “إعادة بث أي رسالة أو أي إشارة يرسلها مستخدمو أي خدمة إلكترونية للمساعدة في القيادة أو الملاحة”.

وفقًا لمرسوم نُشر في الجريدة الرسمية يوم الثلاثاء، يمكن للدولة الفرنسية الآن حظر الإبلاغ عن نقاط تفتيش الشرطة على تطبيقات مثل Waze و Coyote مؤقتًا وفي بعض الحالات (لا يخص هذا القرار رادارت مراقبة السرعة).

ويقتصر هذا القرار على نقاط التفتيش الخاصة بنسبة الكحول في الدم والمخدرات، مع إيقاف تبليغات التطبيقات في هذا الصدد لمدة ساعتين كحد أقصى، أو نقاط التفتيش لاعتراض الأشخاص المطلوبين والمبحوث عنهم (إنذارات الاختطاف، الإرهاب، إلخ)، مع تعليق أقصاه اثنتي عشرة ساعة.

بناءً على رسالة من الشرطة أو الدرك، سيقوم المحافظ بإبلاغ التطبيقات المعنية بوقت ومكان نقاط التفتيش، وسيتم بعد ذلك تعليق التبليغات ضمن دائرة نصف قطرها عشرة كيلومترات، أو كيلومترين في المدن والبلدات.

غرامة 30.000 يورو والسجن لمدة عامين

في حزيران / يونيو 2019، تبنى البرلمان مبدأ هذا التعليق المؤقت لبلاغات نقاط التفتيش على الطرق في إطار قانون التنقل. في حالة عدم الامتثال، سيكون مشغلو التطبيقات عرضة للسجن لمدة عامين وغرامة قدرها 30 ألف يورو.

ويقول زيڤكا بارك، وهو النائب البرلماني من حزب الجمهورية إلى الأمام الذي يقف وراء هذا المرسوم: “يُمَكِّنُ هذا القرار رجال الدرك والشرطة إبعاد الأشخاص الأكثر خطورة عن الطريق وذلك في: حالة إنذار الاختطاف، والفارين من السجون ومن مستشفيات الأمراض النفسية والإرهابيين، مثل الأخوين كواشي عام 2015 الذين كانوا يهربون من نقاط التفتيش عن طريق هذه التطبيقات”.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع