الأزمة الصحية تكلف فرنسا 424 مليار يورو على مدى ثلاث سنوات!

هذا العام وحده سيسجل إنفاق 171 مليار يورو

قال وزير العمل والحسابات العامة أوليفييه دوسوبت يوم الثلاثاء إن وباء كوفيد19 سيكلف ما مجموعه 424 مليار يورو في 2020 و2021 و2022 على المالية العامة في فرنسا.

الرقم، الذي أكدته الوزارة لوكالة فرانس برس، ينقسم إلى 158 مليار يورو لعام 2020، و171 مليارًا لهذا العام ـ بما في ذلك 56 مليارًا مخصصة لإجراءَات الطوارئ و 96 مليار يورو في عام 2022

وتشمل هذه المبالغ التخفيضات في الإيرادات الضريبية والإنفاق الاستثنائي المرتبط بالأزمة الصحية مثل صندوق التضامن والبطالة الجزئية.

في 26 آذار (مارس)، قبل أيام قليلة من تمديد إجراءَات التقييد الصحي المعززة لتشمل المنطقة فرنسا بأكملها، قال أوليفييه دوسوبت لوكالة فرانس برس إن تدابير دعم الدولة للاقتصاد ستكلف 32 مليار يورو هذا العام.

بعد الإعلان عن الإجراءَات الجديدة لوقف الموجة الثالثة من كوفيد19، قدر وزير الاقتصاد والمالية برونو لو مير تكلفتها بـ 11 مليار يورو للمالية العامة.

ورفعت الحكومة توقعاتها للعجز العام من 8.5٪ إلى 9٪ من الناتج المحلي الإجمالي لهذا العام، بعد 9.2٪ العام الماضي.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع