مسجد بانتان في فرنسا يقيم صلاة الجمعة القادمة بعد إغلاقه قرابة الستة أشهر

أعلن المسئول الإداري في منطقة سين-سان-دونيه ” جورج فرنسوا لوكلير ” أن مسجد بانتان سيفتح أبوابه الجمعة.

كان وزير الداخلية الفرنسي “جيرالد دارمانان” قد اتخذ قرارًا بغلق المسجد الواقع في شمال شرق باريس في 21 أكتوبر في إطار قضية قتل المدرس “صامويل باتي”.

وبعد نشر القيمين على المسجد مقطع فيديو لوالد تلميذ حرض على أستاذ التاريخ والجغرافيا صامويل باتي في كونفلان-سان-أونورين بمنطقة باريس، اشترط وزير الداخلية والمسئول الإداري مغادرة إمام المسجد “محمد حنيش” من أجل إعادة فتحه قبل بداية شهر رمضان في منتصف ابريل الحالي.

وانتهى الأمر بحنيش الذي ترأس اتحاد المسلمين في بانتان منذ 2013، إلى الانسحاب في منتصف مارس، ما مهد الطريق لإعادة فتح المسجد.

تعهد وزير الداخلية في أعقاب المأساة بشن حرب على أعداء الجمهورية، وأطلق عددًا من العمليات التي استهدفت إسلاميين متطرفين.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع