“اختبارات عذرية” ببرنامج لتلفزيون الواقع تُغضب الحكومة في فرنسا

أدانت الحكومة في فرنسا برنامجا من فئة تلفزيون الواقع، بسبب تناوله لما يسمى “مراسم المنديل”، التي يُفترض أن تثبت فيها العرائس الشابات عذريتهن.

وكتبت وزيرة المواطنة، مارلين شيبا، إلى هيئة الرقابة على البث في فرنسا، قائلة إنها “غاضبة” من أسلوب برنامج “حفلات زفاف الغجر المذهلة” الذي لا ينتقد تلك العادة، التي تتضمن اخضاع العروس لاختبار عذرية من قبل قريباتها قبل زواجها مباشرة.

ويستعرض البرنامج، المتاح مجانا على قناة “تي اف اكس”، تقاليد الارتباط والزواج في المجتمع الغجري الكاتالوني في بلدة بربينيان، بجنوب فرنسا.

وفي حلقة بُثت في فبراير/ شباط، رأى المشاهدون، وسط الاستعدادات لحفل زفاف فخم، السرير الذي كان من المقرر إقامة اختبار العذرية عليه.

وأُرفق بالمشهد التعليق التالي: “على هذا السرير، تقوم امرأة، خضعت لتدريب خاص، باختبار مدى مقاومة غشاء بكارة ناعومي بمنديل دقيق. مراسم المنديل موروثة ولا مفر منها. إذا كانت ناعومي قد أقامت علاقات جنسية، فسيتم إلغاء الزفاف”.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى