فرنسا: لجنة خبراء تقترح منح دخل أساسي لمن تتراوح أعمارهم هذا السن!

توصي لجنة خبراء مكلفة بتقييم استراتيجية الحكومة لمكافحة الفقر بتجربة “الدخل الأساسي دون تأخير” للشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و24 عامًا “الأكثر هشاشة”.

وتقول هذه اللجنة، التي يرأسها الرئيس السابق لشركة رينو، لويس شفايتسر، في تقريرها المقدم إلى حكومة: “سيتم منح هذا الدخل الأساسي بعد الأخذ بعين الاعتبار الموارد المتاحة للشباب والتضامن الأسري الذين يستفيدون منه”.

وقال السيد شفايتسر في مؤتمر صحفي إن معايير الدخل الأساسي ستكون هي نفسها بالنسبة للطلاب وغير الطلاب. وهو الشي الذي سيؤدي إلى دمج نظام المنح الدراسية في النظام الجديد الذي سيكلف “5 إلى 7 مليار يورو” سنويًا.

زادت الأزمة الصحية من هشاشة الشباب ماليا

“لقد أبرزت الأزمة الصحية حدود” النظام الحالي الذي يجعل الشباب تحت سن 25 ـ غير مؤهلين للحصول على دخل التضامن النشط (RSA) ـ يعتمدون على وظائف فردية أو مساعدة من أسرهم على الرغم من “أن الصعوبات التي يواجها سوق العمل إلى نقص دخل الوالدين، مما يضاعف هشاشتهم.

ويضيف الخبراء “فرنسا هي واحدة من الدول الأوروبية القليلة التي فيها السن المطلوب للاستفادة من الحد الأدنى من الدخل أعلى من سن الرشد”.

ويقترح الخبراء في تقريرهم الكفاح بشكل أفضل ضد صعوبة استفادة الشباب من المنافع الاجتماعية وإعادة إطلاق الحوار حول إنشاء “الدخل الشامل للنشاط” (RUA) الذي يجمع العديد من الاستحقاقات الدنيا الاجتماعية. وتوقفت هذه المشاورات خلال الإغلاق الأول، في مارس 2020، ولم تستأنف بعد.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع