الحكومة الفرنسية ترفض تواجد جمعية مللي جوروش الإسلامية التركية

أثارت جمعية “مللي جوروش” الإسلامية التركية جدلًا واسعًا في فرنسا لرفضها توقيع ميثاق ضد التطرّف الإسلامي، والذي تم التوصل إليه بتنسيق من الحكومة الفرنسية.

اعتبرت الحكومة الفرنسية أن لا مكان للجمعية في فرنسا لمخالفتها القيم الجمهورية، ولمساهمتها في تمويل بناء مسجد جديد في ستراسبورج في شرق فرنسا.

جمعية “مللي جوروش” مقرها مدينة كولونيا الألمانية، وتعتبر حركة للجالية التركية المنتشرة في أوروبا أسسها رئيس الوزراء التركي الأسبق “نجم الدين أربكان” الذي يعدّ “معلّم” إردوغان.

الحكومة الفرنسية ترفض تواجد جمعية مللي جوروش الإسلامية التركية

يناقش حاليًا البرلمان الفرنسي مشروع قانون لقمع التطرّف الإسلامي يرمي إلى الحد من تأثير الجماعات الدينية الممولة من جهات خارجية وتقييد دورها التعليمي.

وكانت بلدية ستراسبورج برئاسة “جان بارسيجيان”، وهي من دعاة حماية البيئة، قد وافقت هذا الشهر على تقديم جمعية “مللي جوروش” منحة مالية قدرها 2,5 مليون يورو (نحو ثلاثة ملايين دولار) لبناء مسجد جديد في المدينة، ما أثار ردود فعل غاضبة من الحكومة.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع