فرنسا: اعتقال سائقة سيارة بعد أن احتالت على 449 كشك مرور في الطرق السريعة!

اعتقل الدرك الشابة يوم الجمعة 26 مارس / آذار في الطريق السريع لمدينة Valence بإقليم Drôme. وتقدر قيمة الاحتيال بنحو 12000 يورو.

قُبض على سائقة سيارة تبلغ من العمر ثلاثين عامًا يوم الجمعة 26 مارس للاشتباه في قيامها بالاحتيال على 449 كشك مرور بين بلدية Vienne و Valence. واعترضت فرقة درك Valence على الطريق السريع الشابة المنحدرة من بلدة بالقرب من Vienne.

واستخدمت السائقة عدة تقنيات للاحتيال على الأكشاك: كتقنية “القطار الصغير” والتي تتمثل في متابعة السائق الذي يسبقها عن كثب لتجاوز الحاجز، أو كذلك الاتصال بالكشك والقول إنه ليس لديها المال الكافي للدفع أو عبور الحاجز بالقوة.

وتم رصد احتيالات المرأة منذ يونيو 2019 من قبل شركة الطرق السريعة لكنها قررت أخيرًا تقديم شكوى ضد السائقة التي تم القبض عليها بعد ما لا يقل عن 449 عملية احتيال!

غرامة مضاعفة

وقالت السلطات إن السائقة البالغة من العمر 36 عاما كانت تحت تأثير المخدرات والكوكايين والهيروين عندما تم فحصها.

وتعاني الشابة بالفعل من مشاكل إدمان خطيرة واعترفت بكل شيء في مواجهة أسئلة ضباط الشرطة. وأوضحت الأخيرة أنها تسافر ذهابًا وإيابًا إلى Valence لشراء المخدرات. ومن المقرر أن تمثل الأخيرة أمام القاضي في يوليو.

وفي الواقع، هذا النوع من الاحتيال شائع جدا. ولذلك قررت الحكومة اتخاذ إجراءَات صارمة ضد المخالفين. بدءًا من الخميس 18 مارس، تضاعفت الغرامة المفروضة على المحتالين خمسة مرات!

من الآن فصاعدًا، سيتلقى السائق أولاً خطابًا لتسوية مبلغ رحلة الطريق السريع غير المدفوعة والرسوم الإدارية (90 يورو) إذا لم يدفع المبلغ المطلوب في عين المكان.

وإذا لم يدفع في غضون شهرين، فسيتم تغريمه 375 يورو. بالنسبة لأصحاب السوابق في هذه القضية، ستكون الغرامة أعلى وقد تصل إلى 7500 يورو.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع