جورج لويس بوشي: “هذا الإغلاق الجديد في بلجيكا هو فشل ثلاثي”

لم يتقبل الليبراليون الفرنكوفونيون الإجراءَات الجديدة التي أعلن عنها اليوم الأربعاء في ختام أعمال لجنة التشاور. وحسب رئيس حزب الحركة الإصلاحية، جورج لويس بوشي، فهذا الإغلاق “فشل ثلاثي”.

ويلاحظ جورج لويس بوشي، حسب قوله، الكثير من الجهود التي بذلت حتى الآن دون تحقيق نتائج. كما أشار إلى نقص الدراسات والأرقام العلمية التي تسمح بكشف فعالية الإجراءَات المتخذة أو التي يتعين اتخاذها.

في نظره، كان يجب التفكير في إجراءَات بسيطة وواضحة يكون لها تأثير. أخيرًا، يقول نفس الشخص متأسفا أنه من يدفع دائما الثمن هم المهنيون.

وقال الأخير على تويتر: “هذا الإغلاق الجديد فشل ثلاثي. من المؤسف أن العبء يلقى بشكل رئيسي على الطبقة العاملة في بلجيكا. نحن بحاجة إلى بيانات موضوعية لتعلم التعايش مع الفيروس وخاصة لتسريع التطعيم”.

وقال الوزير السابق، دينيس دوكارم، في نفس الموضوع على تويتر: “هذا الإغلاق هو حلقة جديدة من المعاناة للبلجيكيين الذين يحتاجون إلى العمل”. وأضاف إن ثقته بلجنة التشاور “اهتزت”.

وأثناء تدخله في نقاش في لجنة الداخلية، هاجم النائب هيرفي ريجوت هؤلاء “الفرسان المجانين” الذين تقوض تغريداتهم ثقة الشعب البلجيكي. وأضاف “أقول لهم توقفوا” عن زرع الفتنة.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع