ماكرون يرسل تحذيرًا لإردوغان

لم يرد الرئيس الفرنسي ” إيمانويل ماكرون ” إغلاق الباب أمام تحسن العلاقات المتوترة منذ أكثر من عام مع أنقرة، ولكنه حذر من “محاولات تدخل” من جانب تركيا في الانتخابات الرئاسية الفرنسية المقبلة.     

أكد ماكرون على أنه ستكون هناك محاولات للتدخل في الانتخابات المقبلة، في إشارة إلى الجدل الحاد حول مسألة الدين الذي أثير بعد خطابه خلال الخريف الماضي عن “الانفصالية الإسلامية”.

انتقد الرئيس الفرنسي ما اعتبره “سياسة أكاذيب تتبعها الدولة وتنقلها وسائل الإعلام التي تسيطر عليها الدولة التركية”، وكذلك “من قبل بعض القنوات الكبرى التي تسيطر عليها قطر”.

اتهم اردوغان من قبل الحكومة الألمانية بالتدخل في عمليات الاقتراع عندما طلب من الناخبين الألمان الأتراك التصويت ضد حزب أنغيلا ميركل في 2017.

ماكرون يرسل تحذيرًا لإردوغان

آثر الرئيس الفرنسي الوضوح قبل بداية انفراج الأزمة بينه وبين نظيره التركي، وأكد أنه لا يمكن الالتزام مجددًا (بعلاقة) عندما تكون هناك نقاط التباس، وأنه لا يريد أن يعود إلى علاقة هادئة إذا كان وراء ذلك مناورات من الجانب التركي، نافيًا في الوقت نفسه وجود أي “عداء لتركيا”.


كان التدخل التركي في ليبيا بشرق المتوسط قد أدى إلى تعميق الخلافات بين باريس وأنقرة، ولكن ماكرون أكد أن فرنسا كانت واضحة جدا، عندما كانت هناك أعمال أحادية الجانب في شرق البحر الأبيض المتوسط.

حيث أدانت فرنسا هذه الأعمال وتحركت عبر إرسال فرقاطات، ولكن حلف شمال الأطلسي كان غير واضحًا بدرجة كافية مع أنقرة.  

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع