رئيس الوزراء الفرنسي: الوضع في منطقة إيل دو فرانس مقلق جدا بسبب كورونا

أشار رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستكس إلى أن وضع المستشفيات في إيل دو فرانس مقلق للغاية على خلفية جائحة كورونا.

وصرح جان كاستكس بأن الفرنسيين يجب أن “يكونوا مستعدين في أي وقت لاتخاذ إجراءات إضافية”، مشيرا إلى أن السلطات مستعدة لاتخاذ إجراءات جديدة، لكنه لم يعلن تشديد حظر التجول أو إغلاق إقليمي جديد.

وأضاف كاستكس أنه تم تطعيم أكثر من 300 ألف شخص على مستوى البلاد يوم الجمعة، وهو رقم قياسي جديد، موضحا أنه سيتم الإسراع في حملة التطعيم في منطقة إيل دو فرانس في نهاية هذا الأسبوع.

وبعد عام من انتشار فيروس كورونا، لا يزال الوضع خطيرا في فرنسا حيث بلغ عدد المصابين في العناية المركزة أعلى مستوى له منذ نهاية نوفمبر.

وقررت الحكومة نقل بعض المصابين إلى مستشفيات أخرى لتخفيف الضغط عن المستشفيات الباريسية، كما يقوم الأطباء في بعض الأحيان بتسريع علاج المرضى إذا كان ذلك ممكنا.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع