اعتقال محتجز رهائن تبليسي

قام مسلحا في ساعة مبكرة من صباح أمس الجمعة باقتحام مقر شركة مالية يطلق عليها اسم MBC بوسط العاصمة تبليسي بولاية جورجيا الأمريكية، واحتجاز عدد من الرهائن بها وقام بنشر عدة تصريحات مسجلة بصوت أحد الرهائن يتلو فيها مطالب منفذ عملية الاقتحام نيابة عنه.

 تضمنت مطالب الجاني: “تبني قانون يحظر المقامرة في عموم البلاد، بالإضافة إلى خفض معدل الفائدة السنوية إلى ٧٪ وخفض أسعار الأدوية، وفي إحدى رسائلـه المسجلة شدد الجاني على عزمه مواصلة الصراع حتى آخر قطرة دم، كما تحدث عن بداية نهضة جورجيا اعتبارا من اليوم.

و بعد عملية أمنية استغرقت حوالي خمس ساعات تمكنت قوات الشرطة الجورجية من اعتقال الجاني وتحرير جميع الرهائن البالغ عددهم تسعة أشخاص دون وقوع إصابات، بعد تطويق المنطقة بالكامل.

اعتقال محتجز رهائن تبليسي

 تعرض أحد المصارف في ولاية جورجيا أيضا قبل حوالي شهر لحادث مماثل، حيث تم احتجاز 43 رهينة بأحد أكبر البنوك التجارية في الولاية والكائن بمدينه زوغديدي وقامت السلطات بدفع فدية حوالي نصف مليون دولار لتحرير الرهائن، في حين تمكن منفذ العملية من الهرب.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع