قناة BBC: دونالد ترامب يخطط لضرب الموقع النووي الإيراني الرئيسي

سأل الرئيس دونالد ترامب مستشارين كبار الخميس الماضي عن الخيارات المحتملة لمهاجمة الموقع النووي الإيراني الرئيسي ، حسبما ذكرت وسائل الإعلام الأمريكية. ونقل عن مسؤولين قولهم إن المستشارين حذروه من أن العمل العسكري قد يشعل صراعا أوسع.

ولم يعلق البيت الأبيض على أحداث الاجتماع. وحدث ذلك بعد يوم من إعلان الوكالة الدولية للطاقة الذرية أن مخزون إيران من اليورانيوم المخصب يبلغ 12 ضعف ما هو مسموح به بموجب الاتفاق النووي لعام 2015.

ووقع الاتفاق التاريخي على أساس أن الولايات المتحدة وخمس قوى عالمية أخرى تخفف من العقوبات الاقتصادية ضد إيران مقابل قيود على الأنشطة الحساسة لإظهار أنها لا تطور أسلحة نووية.

وتخلى الرئيس ترامب عن الصفقة في 2018، قائلاً إنها “معيبة في جوهرها”، وأعاد فرض العقوبات الأمريكية في محاولة لإجبار قادة إيران على التفاوض على بديل.

لقد رفضوا القيام بذلك وردوا بالتراجع عن عدد من الالتزامات الرئيسية، بما في ذلك تلك المتعلقة بإنتاج اليورانيوم المخصب.

وقال الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن، الذي سيتولى منصبه في 20 كانون الثاني (يناير)، إنه سيفكر في الانضمام إلى الاتفاق النووي ما دامت إيران تعود إلى الامتثال الكامل وتلتزم بمزيد من المفاوضات.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع