الصين تقول أن لحم الخنزير المستورد من فرنسا مصاب بآثار كوفيد19

أفادت وسائل إعلام صينية أنه تم العثور على آثار للفيروس المسبب لكوفيد19 في شحنة لحم خنزير مجمد قادمة من فرنسا. الحالة ليست معزولة، وأثارت دراسة حديثة حول قابلية انتقال فيروسات من نوع كوفيد19 بين البشر والخنازير قلق العلماء.

يوم الأحد الماضي، اكتشفت السلطات في ميناء شيامن، بمقاطعة فوجيان بشرق الصين، فيروس كوفيد19 على “العبوة الخارجية لـ25 طنًا من لحم الخنزير المجمد المستورد من فرنسا”، وفقًا لصحيفة جلوبال تايمز. وتقول الصحيفة إن الشحنة دخلت الصين من شنغهاي.

وقال فرع محلي لمركز السيطرة على الأمراض في الصين إنه “لم يتم استخدام أو دخول أي دفعة من لحم الخنزير المجمد إلى السوق منذ وصولها إلى مرفق التخزين البارد في شيامن يوم السبت”.

وقامت السلطات المحلية على الفور بإغلاق المنتجات وتطهير المنطقة المحيطة، وفقًا للصحيفة. وتم وضع الموظفين في الحجر الصحي وجاءت الاختبارات سلبية.

ليست حالة معزولة

وفقًا لمقال نشرته وكالة رويترز، عثرت مدينة جينان الصينية أيضًا على آثار لفيروس كورونا على الكرشة ولحم البقر، وكذلك على عبوات منتجات من بوليفيا والبرازيل ونيوزيلندا.

أفاد التلفزيون الحكومي الصيني أنه تم العثور على آثار أيضًا في عبوات لحم الخنزير المجمدة على دفعات من الأرجنتين.

بشكل منفصل، ذكرت مدينة باوتو، في منطقة منغوليا الداخلية الصينية، أنها قامت بتطهير عدد من المنتجات والمركبات. تم ذلك بعد أن قيل إن حالة خاصة بفيروس كورونا غير مصحوبة بأعراض في تيانجين قد لامست بضع دفعات من لحم الخنزير المجمد القادمة أيضًا من فرنسا.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع