أكبر سرقة فنية في التاريخ الحديث: القبض على 3 أشخاص بعد سرقة مذهلة لمجوهرات متحف دريسدن

ألقت الشرطة الألمانية، الثلاثاء، القبض على ثلاثة مشتبه بهم لارتكابهم عملية سرقة مذهلة قبل عام، حيث تمت سرقة أكثر من 12 قطعة مرصعة بالألماس من متحف حكومي في دريسدن.

وقالت الشرطة ومدعون العموم في بيان إن المحققين اقتحموا أيضا 18 عقارا في برلين، من بينها 10 شقق بالإضافة إلى مرائب ومركبات.

وقالوا إن “الإجراءَات اليوم تركز على البحث عن الكنوز الفنية المسروقة والأدلة المحتملة مثل وسائط تخزين البيانات والملابس والأدوات”.

وفي ما وصفته وسائل الإعلام المحلية بأنه أكبر سرقة فنية في التاريخ الحديث، شن اللصوص غاراتهم على متحف غرين فولت في القصر الملكي في درسدن في 25 نوفمبر 2019.

بعد أن شرعوا في قطع جزئي للتيار الكهربائي واقتحام النافذة، انتزعوا مجوهرات لا تقدر بثمن من القرن الثامن عشر من مجموعة الحاكم الساكسوني أوغست القوي.

وقال قصر دريسدن الملكي إن من بين الأشياء المسروقة سيف مرصع بمقبضه تسعة ماسات كبيرة و770 ماسة أصغر وقطعة كتف تحتوي على ماسة دريسدن البيضاء الشهيرة بوزن 49 قيراطا.

وأظهرت لقطات درامية من كاميرات المراقبة في ذلك الوقت أن أحد اللصوص يقتحم صندوق عرض بفأس.

ووجهت الشرطة التي تبحث عن المشتبه بهم عدة نداءَات، حيث عرضت ما يصل إلى نصف مليون يورو كمكافأة مقابل معلومات تؤدي إلى اعتقالهم.

ويوم الاثنين، تم نشر حوالي 1600 ضابط في المداهمات والاعتقالات، مع استدعاء تعزيزات خاصة من جميع أنحاء البلاد للمساعدة.

ولم تحدد الشرطة هوية المعتقلين الثلاثة لكنها قالت إنهم مواطنون ألمان.

وقال ممثلو الادعاء في دريسدن إن الثلاثة متهمون بارتكاب “سرقة جماعية خطيرة وتهمتي حرق متعمد”.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع