جدة أمريكيـة تلد حفيدتها

في حادثـة غريبـة هي الأجمل من نوعها، منحت جدة  ابنتها الصغيرة الحياة مرتين عندما أنجبتها وربتها، والثانيـة عندما منحتها طفلها  التي حلمت بانجابـه منذ سنوات طويلـة.

قررت الجدة تحقيق حلم ابنتها التي تعاني من العقم منذ سنوات وقامت بعدة محاولات للإنجاب ولكنها باءت كلها بالفشل، حيث خضعت لأربع عمليات نقل أجنـة فاشلـة وإجهاضين  وحمل خارج الرحم، وبسبب هذه المحاولات الفاشلـة تعرض رحم الأم للضرر و بدأت في البحث عن سيدة لتحمل حملها، ولكن تكلفـة الحمل مرتفعـة جدا في الولايات المتحدة الأمريكية حيث تزيد عن 100 ألف دولار.

تدخلت الجده وقررت مساعدة ابنتها وفي البدايـة رفض “بريان كابلان” اختصاصى الخصوبة في مركز الخصوبـة بإلينوى في أمريكا، بسبب أن عمر الأم يتعدى ال 50 عاما، وعادة يجب أن يكون عمر حامل الحمل أقل من 40 عاما.

جدة أمريكيـة تلد حفيدتها

وبعد إجراء العديد من الإختبارات الصارمـة، قرر الطبيب إجراء العمليـة وزرع الجنين في رحم الجدة، التي كانت نجمة تتألق من خلال عملية إنجاب صعبـة حسبما ذكرت ابنتها في منشور لها على انستجرام واصفـة ما فعلتـه أمها بالتضحيـة لجلب قطعـة صغيرة من الجنـة إلى عالمنا تحبس أنفاسها عندما تحملها بين ذراعيها، وينفجر قلبها ضاحكا فرحـة بتحقيق حلمها بعد كل سنوات العناء التى عاشتها.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع