أنصار ترامب يحتشدون بالآلاف احتجاجا على نتائج الإنتخابات

رغم مرور أيام على إعلان فوز المرشح الديمقراطي “جو بايدن” في انتخابات الرئاسة الأمريكية، ورغم أنه إعلان غير رسمي، إلا أن المشهد مازال متوترا ويحمل الكثير من التبعات التي قد تنذر بحرب أهلية في الولايات المتحدة الأمريكية، حيث احتشد بالأمس الآلاف من أنصار الرئيس’دونالد ترامب” في العاصمة واشنطن احتجاجا على نتائج الانتخابات الرئاسية.

 كانت خطـة المحتجين تشمل التجمع أمام البيت الأبيض والمحكمة العليا وسط توقعات بأن يصل عددهم إلى مئات الآلاف فيما يطمح المنظمون إلى أن يصل عددهم إلى مليون، ومع هذا التجمع المفاجئ لأنصار ترامب اتخذت السلطات الأمنية إجراءات مشددة في محيط البيت الأبيض، كما انضمّ إلى المتظاهرين الذين كانوا يحملون الأعلام أعضاء من الجماعات اليمنية المتطرفة بما فيها جماعة “براود بويز” وكان بعضهم يرتدي خوذات وسترات واقية من الرصاص.

استخدم المتظاهرون أسماء مختلفة للحدث مثل: “مسيره ماجا المليونية”،” مسيرة ترامب “أوقفوا السرقة. واشنطن”، وألقي” أليكس جونز” المروج لنظرية المؤامرة خطابا للحشود، في حين قام ترامب بجولة في ساحة الحرية مارا بموكبـه إلى جانب المتظاهرين المحتشدين، ونشر في تغريدة له على تويتر فيديو للمتظاهرين وكتب: “سننتصر”.

أنصار ترامب يحتشدون بالآلاف احتجاجا على نتائج الإنتخابات

وعلى الجانب الآخر فقد أعلنت شبكات التلفزيون الأمريكية الجمعة الماضيـة نتائج آخر ولايتين حيث فاز بايدن بولاية جورجيا فيما فاز ترامب بولاية كارولاينا الشمالية، ويستمر ترامب في عرقلة قدرة بايدن على الاستعداد للمرحلة الانتقاليـة قبل تنصيبـه في 20 يناير، من دون جدوى، بالطعن على نتائج فرز الأصوات في البلاد.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع