في محاولة استفزاز جديدة: البوليساريو تعلن شن قتال جديد في الصحراء المغربية

قالت جبهة البوليساريو الوهمية، السبت، إن الاشتباكات مستمرة في الصحراء المغربية المتنازع عليها بعد أن شن الجيش المغربي عملية في المنطقة العازلة على حدوده الجنوبية.

وقال محمد سالم ولد السالك المسؤول في البوليساريو لوكالة فرانس برس ان “القتال مستمر بعد الجريمة التي ارتكبتها القوات المغربية في كركرات”.

وأضاف ولد السالك، الذي يشغل منصب وزير خارجية في الجمهورية الوهمية، أن وقف إطلاق النار الذي تشرف عليه الأمم المتحدة منذ عام 1991 هو “شيء من الماضي”.

وأعلن المغرب، الجمعة، أن قواته شنت عملية لإعادة فتح القسم الأخير من الطريق السريع عبر الصحراء المغربية إلى موريتانيا من خلال توسيع شبكة الجدران الدفاعية.

وتقطعت السبل بالعشرات من سائقي الشاحنات لعدة أيام في الكركرات. وذكر بيان صادر عن وزارة الدفاع الوهمية مساء الجمعة أن مليشياتها نفذت “هجمات مكثفة” خلال فترة ما بعد الظهر في نقاط متعددة على طول الجدار الدفاعي المغربي البالغ طوله 2700 كيلومتر (1700 ميل).

وأضافت أنها ألحقت “أضرارا بشرية ومادية بالعدو” لكنها لم تذكر التفاصيل. ولم يكن هناك تحقق مستقل فوري من المزاعم.

ومن جهتها، أعلنت هيئة الأركان العامة للجيش المغربي، في وقت متأخر الجمعة، أن “معبر الكركرات بين المغرب وموريتانيا أصبح الآن آمنا بالكامل بفرض طوق أمني من قبل القوات المسلحة الملكية”.

ولم تذكر أي هجمات في أماكن أخرى على طول جدارها الصحراوي.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع