فيسبوك تقرر تمديد حظر الإعلانات السياسية

أرسلت اليوم شركة فيسبوك رسالة إلى المعلنين تضمنت قرار بتمديد الحظر المفروض على الإعلانات السياسية والذي قد فرضته من قبل حتى انتهاء التصويت في انتخابات الرئاسة الأمريكية وقررت شركة فيسبوك تمديد حظر الإعلانات السياسية لمدة شهر آخر للمساعدة في منع البلبلة أو الاستغلال السيء لمنصتها.

ومع انتشار مزاعم كاذبة تشكك في نزاهة التصويت على وسائل التواصل الإجتماعي، تبدو جوجل التابعة لشركة ألفابت ملتزمة بحظر الإعلانات السياسية بعد الانتخابات ورفضت الشركة الإجابة عن أسئلة بشأن موعد وكيفية انتهاء القيود المفروضة.

كانت شركتي فيسبوك وانستجرام قد سحبتا منذ حوالي شهر مليون و200 ألف اعلان من منصتيهما على خلفية محاولة عرقلة المشاركة فى الاقتراع الرئاسي الأمريكي ورفضت شركة فيسبوك استخدام منصتها الاجتماعية للتأثير بالناخبين وأعلنت أنها لن تقبل أي دعاية سياسية جديدة خلال الأيام السبعة السابقة لانتخابات الرئاسة الأمريكية، ويمكن أن يستأنف المعلنين السياسيين إعلاناتهم الجديدة بعد يوم الاقتراع ولكنها اليوم تمدد قرار الحظر المفروض على الإعلانات لمنع حدوث بلبلة.

فيسبوك تقرر تمديد حظر الإعلانات السياسية

 وأكدتت المتحدثة بإسم جوجل أن الشركة ستنهي الحظر بناءا على عوامل مثل الوقت اللازم لإحصاء أصوات الناخبين واحتمال حدوث اضطرابات مدنيّة.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع