رئيس منظمة الصحة العالمية في الحجر الصحي بعد مخالطته لشخص مصاب بكوفيد19

قال رئيس منظمة الصحة العالمية في وقت متأخر من يوم الأحد إنه يخضع للحجر الصحي بعد أن ثبتت إصابة شخص كان على اتصال به بفيروس كوفيد19، لكنه شدد على عدم ظهور أعراض عليه.

وقال تيدروس أدهانوم غيبريسوس في تغريدة: “لقد تم التعرف علي كجهة اتصال لشخص ثبتت إصابته بفيروس كوفيد19”. وأضاف: “أنا بخير وبدون أعراض، لكنني سأعزل نفسي خلال الأيام المقبلة، تماشياً مع بروتوكولات منظمة الصحة العالمية، وسأعمل من المنزل”.

وكان تيدروس في طليعة جهود وكالة الصحة التابعة للأمم المتحدة لمكافحة الوباء.

وأودى كوفيد19 بحياة ما يقرب من 1.2 مليون شخص وأصاب أكثر من 46 مليون شخص في جميع أنحاء العالم منذ ظهوره في الصين أواخر العام الماضي. وأكد تيدروس على تويتر أنه “من الأهمية بمكان أن نمتثل جميعًا للإرشادات الصحية. هذه هي الطريقة التي سنقوم بها بكسر سلاسل انتقال #كوفيد19، وقمع الفيروس، وحماية الأنظمة الصحية”.

وكرر وزير الصحة والشؤون الخارجية الإثيوبي السابق البالغ من العمر 55 عامًا منذ شهور أن لكل شخص دورًا يلعبه في وقف انتشار الفيروس.

وتحث منظمة الصحة العالمية جميع الأفراد على توخي الحذر بشأن غسل اليدين وارتداء الكمامات والتباعد الاجتماعي، فيما تدعو السلطات على مختلف المستويات إلى العمل على إيجاد وعزل واختبار ورعاية الحالات، ثم تتبع المخالطين وحجرهم.

عمليات إغلاق جديدة في أوروبا

وجاءت تعليقاته في الوقت الذي يتزايد فيه الغضب والسخط من القيود الجديدة لفيروس كورونا حيث أعادت عدة دول أوروبية الساعات إلى الربيع بإغلاق جديد وقيود تهدف إلى وقف الإصابات والوفيات المتسارعة.

تسعى الحكومات الأوروبية جاهدة لوقف الارتفاع المقلق في عدد الإصابات. وسجلت القارة أكثر من 279.000 حالة وفاة منذ بداية الوباء.

أعلنت جنيف، حيث يقع المقر الرئيسي لمنظمة الصحة العالمية، حالة طوارئ جديدة يوم الأحد وقالت إنها ستتجاوز الإجراء ات الوطنية السويسرية وستغلق جميع الحانات والمطاعم والمتاجر غير الضرورية.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع