فرنسا: أردنيان راحا ضحية هجوم عنصري والشرطة تفتح تحقيقا (صور)

فتح مكتب المدعي العام أنجيه تحقيقا بعد الاعتداء على أردنيين اثنين في أنجيه. كانا ضحيتين لعمل عنصري في مدينة أنجفين، بحسب المدعي العام.

وقال الأردنيان، مدرس وشقيقته البالغة من العمر “عشرين عاما”، بحسب النيابة، أنهما تعرضا للإهانة والضرب لدى عودتهما إلى سكن جامعي في المدينة مساء الخميس.

يتم التحقيق في سبب الإعتداء

وقال المدعي العام في أنجيه إيريك بوييار إنهم قدموا شكوى إلى الشرطة ومكتب المدعي العام في أنجيه، وتم “فتح تحقيق منذ مساء الخميس”.

وبدأ الأمر في الحافلة التي كان يستقلها الأردنيين. عندما كانا يتحدثان بالعربية، بدأ راكبين آخرين يتحرشان بهما قائلين: “هل نحن في فرنسا أما لا؟ إذن تحدثوا الفرنسية!”.

“هناك أشياء يجب تناولها مع الضحايا. مثل مشكلة اللغة”، يؤكد المدعي العام. “يمكن أن يكون الهجوم عنصريا، ولكن يجب التحقق من الأمر”.

ثلاثة أيام من العجز الكلي عن العمل للشاب

وبحسب قصتهما التي رُويت بشكل خاص على فيسبوك، نزل الأردنيان من الحافلة ذاهبين إلى السكن الجامعي حيث يعيش صديق. وقال المدعي العام “سيتم ملاحقتهم وسيكون هناك اعتداء أمام مقر الجامعة”. ثم تعرض المعلم الشاب، الذي قدم نفسه على أنه مساعد لغة عربية، للكمات في وجهه مع شقيقته قبل أن يفر الجناة.

وتم نقل الضحيتين إلى غرفة الطوارئ وتقديم شكوى. “لديه عين سوداء، وتعرض لضربة على أنفه مع قرحة. كما تعرضت الأخت للضرب، مع إصابات أخف في البطن”، يقول إريك بوليارد.

وتلقى الشاب الأردني ثلاثة أيام من العجز الكلي عن العمل. ويقوم المحققون بتحليل الآثار وانتظار نتائج المراقبة بالفيديو.

من جانبه، قال الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية وشؤون المغتربين السفير ضيف الله علي الفايز إن الوزارة تتابع من خلال السفارة الاردنية في باريس حادثة الاعتداء، التي وقعت يوم الجمعة الماضي، على مواطن أردني وشقيقته شمال غرب فرنسا.

وبين الفايز أنه وفور تلقي السفارة اتصال هاتفي من المواطنين، قام السفير الاردني في باريس بالتواصل معهما للاطمئنان على صحتهما وسلامتهما والتأكيد على أن السفارة ستقدم كافة المساعدات الممكنة، كما قام بتكليف الملحق الثقافي للتوجه فوراً إلى المدينة التي يقطن فيها الشقيقين لتقديم المساعدات اللازمة لهما ومتابعة المسائل المتعلقة بالشكوى.

وبين الفايز أن السفارة تتابع حاليا الشكوى المقدمة للسلطات المحلية وإجراءات التحقيق. وأكد الفايز أن المواطنين بحاله صحية جيدة وان الحادثة قيد التحقيق حاليا من قبل السلطات الفرنسية المحلية.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع