فيديو: Frontex “متواطئة” في حملة غير قانونية لمنع وصول اللاجئين لأوروبا ـ إطلاق نار ومحاولات إغراق

يبدو أن الأدلة، بما في ذلك لقطات لسفينة فرونتكس وهي تصنع موجات بالقرب من زورق المهاجرين، تتعارض مع إنكار الوكالة للتورط في عمليات الإعادة.

اتُهمت وكالة الحدود التابعة للاتحاد الأوروبي بالتواطؤ في عمليات صد غير قانونية وخطيرة في كثير من الأحيان تهدف إلى منع طالبي اللجوء من عبور بحر إيجه.

وحتى مع ظهور دليل على حملة بحرية عدوانية من قبل اليونان، أنكرت فرونتكس معرفتها أو مشاركتها في عمليات الصد. لكن الأدلة الجديدة ، بما في ذلك لقطات فيديو تظهر سفينة فرونتكس كانت تناور بشكل خطير بالقرب من زورق مزدحم مليء بالناس وتسبب موجات.

وظهر الدليل بعد تحقيق مشترك أجرته استنادًا إلى مقاطع فيديو وصور مفتوحة المصدر وشهادات ووثائق داخلية. وتظهر النتائج على ما يبدو درجة من التواطؤ، بدءًا من المشاركة المباشرة لسفن فرونتكس في إفشال إنقاذ الأشخاص من القوارب المعرضة للخطر والفشل المنهجي للنظام الداخلي للوكالة للإبلاغ عن انتهاكات حقوق الإنسان.

ووثَّق المحققون ست حالات كانت فيها الوكالة إما متورطة بشكل مباشر في بحر إيجة أو بشكل غير مباشر.

ومن غير الواضح مدى تورط الوكالة لأن وحداتها الجوية والبحرية تقوم بشكل روتيني بإيقاف تشغيل أجهزة الإرسال والاستقبال التي تبلغ عن مواقعها إلى أجهزة التتبع المتاحة للجمهور.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع