في أعقاب الهجوم الإرهابي: طعن امرأتين محجبتين عند سفح برج إيفل (فيديو)

تعود الوقائع إلى 18 أكتوبر، لكن تم توضيحها يوم الثلاثاء 20 أكتوبر فقط من قبل مقر شرطة باريس.

حوالي الساعة 8 مساءً يوم الأحد، تعرضت شابتان للهجوم بالسكاكين بالقرب من برج إيفل، مما أدى إلى فتح تحقيق من قبل مركز شرطة الدائرة السابعة.

وذكر مقر الشرطة أن الاعتداء جاء بعد خلاف بين أربع نساء حول كلب لم يتم تقييده وكان يجري بالقرب من أطفال الضحيتين.

وتحدثت العديد من الأخبار، انتشرت على نطاق واسع على مواقع التواصل الاجتماعي، عن هجوم إرهابي استهدف هاتين المسلمتين المحجبتين، وهو الأمر الذي تنفيه الشرطة. وأكد أحد الضحايا أن الاعتداء كان نتيجة جدال حول الكلاب ولا علاقة له بالدين، رغم أنه تم نعت المرأتين ب”العربيات القذرات”.

تم نقل الضحايا إلى المستشفى من قبل رجال الإطفاء، وحالتهم مستقرة حاليا.

وألقت الشرطة القبض على أحد الجناة المزعومين على الفور. والجاني المزعوم الثاني مطلوب حاليا من قبل المحققين.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع