لماذا بكى الزعيم الكوري كيم جونج أون؟

 في مشهد عاطفي ونادر إعتذر الزعيم الكوري الشمالي عن فشله في تحسين حياة أبناء بلده حيث قال:

 ” أشعر بالخجل لأنني لم أستطع أن اكافئكم بشكل مناسب على ثقتكم الكبيرة فلم تكن جهودي وتفاني كافيين لإخراج شعبنا من ظروف العيش الصعبه. إلا أنني أشعر بالإمتنان لجميع أفراد شعبنا الذين يتمتعون بصحة جيدة وسليمة. “

 وذلك أثناء إحتفالات الذكرى الخامسة والسبعون لتأسيس حزب العمال الحاكم .لتأتي دموع جيشه وشعبه متأثرين بكلمة زعيمهم.

لماذا بكى الزعيم الكوري كيم جونج أون؟

كما ألقى الرئيس الكوري باللوم على العقوبات والأعاصير وفيروس كورونا الذين حالوا دون الوفاء بوعوده بشأن التقدم الإقتصادي.

لكن خطاب كيم لم يكن هو العنوان الأبرز في الإحتفالات فقط. فقد تخلل الإحتفال عرضا عسكريا ضخما.

كشف فيه الزعيم الكوري عن أحد أكبر الصواريخ الباليستيه العابره للقارات في العالم قائلا: ” سنواصل تعزيز منظومتنا الدفاعيه لردع ومراقبة وإدارة جميع المحاولات الخطيرة وأعمال التهديد بما في ذلك التهديدات النووية المتزايدة بإستمرار من القوات المعادية.

اقرأ أيضاً: المنتجات الحلال: الإسبان والبرتغاليون يريدون إغواء المغاربة

يأتي ذلك بعد مفاوضات متواصلة بين كوريا الشمالية وأمريكا لنزع السلاح النووي والصواريخ الباليستيه المحظورة بشكل كامل والتى وصفتها أمريكا بالمخيبة للآمال.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع