فرنسا: مقذوفات الهاون تضرب مركزاً للشرطة في باريس

أفاد مصدرا للشرطة في باريس أن هجوما ليلىّ أستهدف مركزا للشرطة جنوبىّ العاصمة  أمس فقد هاجم حوالىّ 40 شخصا المركز بمقذوفات تسمى (مفرقعات هاون) ولم يسفر عن وقوع إصابات.

تصريح مدير الشرطة

كما صرح مدير شرطة باريس أنه تم العثور على ثمانية مقذوفات بالقرب من مركز الشرطة الواقع في ضاحية باريس الجنوبية الأمر الذي تسبب في أضرار بالغة بعدة سيارات للشرطة وكذلك في الممر الزجاجى الواقع في وسط مدينه شامبانيى.

و قد أعرب” ديدييه لالمان ” قائد شرطة باريس عن دعمه لرجال الشرطة الذين تم استهدافهم بهذه الأعمال المرفوضة تماما وكانت الحوادث قد بدأت قبيل منتصف الليل واستمرت لمدة ساعة ولم يتم القبض على أي شخص أثناء الهجوم.

وتساءلت نقابة أليانس للشرطة: ” ماذا تريد الحكومة لكي تلتزم بحماية قواتها الأمنية؟ “

فرنسا: مقذوفات الهاون تضرب مركزاً للشرطة في باريس

كما نددت بهذا العمل الإرهابى فقد كتب مندوبها  العام  “فريدريك لاغاش”: لم يعد أحد يحترم قوات الأمن والحكومة وقد حان الوقت للحكومة أن تعالج العنف المرتكب ضد قوات حفظ النظام.

وهى ليست المرة الأولى التى يتعرض فيها هذا المركز لهجمات من هذا النوع فقد تعرض لهجمات مماثلة فى عام ٢٠١٨ وكذلك أيضا فى ابريل الماضى خلال فترة العزل المفروضة بسبب تفشى كوفيد١٩.

كما سبق هذا الهجوم هجوما آخر بالرصاص يستهدف شرطيين على خلفية خضوع الشرطة الفرنسية لضغوط فى العاصمة باريس.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع