المنطقه الإقتصادية بين مصر واليونان قيد التنفيذ

صدق الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية على قرار جمهوريّ بشأن تعيين منطقة اقتصادية بين مصر واليونان

ودخلت إتفاقية المنطقة الإقتصادية حيز التنفيذ بين مصر واليونان إعتبارا من الثاني من سبتمبر الماضى وذلك وفقا لقرار” سامح شكري ” وزير الخارجية المصري والذي سمح بموجبه بتعيين جزئي للحدود البحرية بين الدولتين واستكمالها لاحقا.

المنطقه الإقتصادية بين مصر واليونان قيد التنفيذ

و مما أكد رغبة مصر واليونان في التزامهما بميثاق الأمم المتحدة وترسيخ لمفهوم استقرار المنطقة فقد وقّع ممثلو ست دول  تطل على ساحل البحر الأحمر على إتفاقية تحويل منتدى غاز شرق المتوسط الى منطقة إقليمية. وهم (مصر واسرائيل وقبرص واليونان وايطاليا والأردن).

انضمام مصر

وجاء انضمام مصر إلى منطقه غاز شرق المتوسط سعيا منها للتحول الى مركز اقليمى للطاقه في المنطقة.

كما اكدت  ” كاترينا ساكيلاروبولو ” رئيسة اليونان التضامن مع قبرص ضد الاستفزازات التركية وذلك خلال زيارتها للعاصمة القبرصية  ” نيقوسيا “.

اقرأ أيضاً: فيروس كورونا: إرتفاع عدد الإصابات في ألمانيا وإيطاليا وفرنسا

وفي هذا السياق أكد المسؤولون في قطاع الطاقه الاسرائيلي أمس أن وزراء سبع دول سيوقعون ميثاقا لمنتدى جديد للطاقة في الشرق الأوسط يدعم صادرات الغاز بين منطقة شرق المتوسط وأوروبا.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع