الحريري يبحث إمكانية رئاسته للحكومة اللبنانية مجدداً

صرح سعد الحريري الرئيس الاسبق الحكومه اللبنانيه انه من المحتمل ترشحه لرئاسه الحكومه الجديده بهدف الخروج بالبلاد من الازمه الاقتصاديه الخانقه التي عقبها الانفجار الضخم الذى حدث في مرفأ بيروت في اوائل اغسطس / آب الماضي والذي أودي بحياه 200 شخص وتتسبب في اصابه الاف اخرين بجروح وترك دمارا هائلا باجزاء كبيره من العاصمه.

 واعلن الحريري عن استعداده للقيام بالعديد من الاتصالات السياسيه خلال هذا الاسبوع و قبل ايام من اجراء المشاورات النيابيه التي ينوي الرئيس اللبناني ميشال عون اجرائها بهدف تكليف رئيس وزراء جديد.

استقالة حكومة الحريري

الجدير بالذكر ان حكومه الحريري قد تقدمت باستقالتها تحت ضغط الشارع اللبناني منذ حوالي عام ثم تبعتها حكومه حسان دياب بعد الانفجار الضغط في مرفق بيروت.

اقرأ أيضاً: جريمه اغتصاب وقتل وراء احياء النقاش حول تفعيل الاعدام في الجزائر

كما اكد قائلا بانه لن يغلق باب الامل الوحيد الي وقف انهيار لبنان وذلك عقب حصول الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون على تعهد من جميع الاطراف السياسيه في لبنان بوضع خريطه الطريق لاخراج البلاد من الازمه الطاحنه ولكن الجهود لم تجن ثمارها الى الان كما قال الحريري لقناة (MTV) المحليه ان البلاد تمر بأسوأ أزمه اقتصاديه وهي لا تزال تعاني من الانفجار الهائل الذى حدث في ميناء بيروت ومن المقرر اجراء ميشال عون الرئيس اللبناني الخميس المقبل العديد من المشاورات النيابية  لتكليف رئيس الوزراء الجديد.

اعتذار مصطفى أديب

وقد اعتذر مصطفى اديب عن تشكيل الحكومه الجديده وأعاد الوضع السياسي في لبنان الى نقطه البدايه مره اخرى لاصطدام جهوده بالقوى السياسيه والعسكريه التي وضعها حزب الله و المدعومه من طهران وحركة أمل بزعامة نبيه بري رئيس البرلمان وذلك لتمسكهم باختيار الوزراء الشيعه والاحتفاظ بحقيبة المال كما طالب ماكرون من الفرقاء السياسيين تجميد الخلاف لمده 6 شهور لوضع حد لانهيار لبنان اقتصاديا قائلا: ” إذا  كانت الاحزاب السياسيه تريد اعادة اعمار بيروت ووقف الانهيار الاقتصادي بها يجب ان تسير وفقا للمبادرة الفرنسية.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع