حــ. ـرق عامل مهاجر نيجيري حياً في ليبيا

اقتـ. ـحم ثلاثة رجال مصنعا في طرابلس، وسكـ. ـبوا البنـ. ـزين على عامل نيجيري، وأضـ. ـرموا النـ. ـار فيه، بحسب بيان صادر عن وزارة الداخلية الليبية، في هـ.ـجـ. ـوم جديد ضـ. ـد المهاجرين في الدولة الواقعة في شمال إفريقيا.

ووصفت الأمم المتحدة مقـ. ـتل الرجل بأنه “جـ. ـريـ. ـمة أخرى لا معنى لها ضـ. ـد المهاجرين في البلاد”. وقال بيان لوزارة الداخلية في طرابلس يوم الأربعاء إن المشـ. ـتبه بهم ـ وجميعهم ليبيون ـ اعتـ. ـقلوا بسبب الهـ. ـجوم على الرجل الذي لم يذكر اسمه.

واستشهدت الوزارة بشهادات شهود وصفت اقتـ. ـحام الرجال المصنع وإشـ. ـعال النيـ. ـران في الرجل النيجيري. وكتب فيديريكو سودا، رئيس المنظمة الدولية التابعة للأمم المتحدة، على تويتر “نشعر بالـ. ـرعـ. ـب من مقـ. ـتل عامل نيجيري مهاجر في طرابلس على يد ثلاثة رجال أمس. أحـ. ـرق الشاب حيا، في جـ. ـريـ. ـمة أخرى لا معنى لها ضـ. ـد المهاجرين في البلاد. يجب محاسبة المسؤولين”.

ولطالما اتُهـ. ـمت ليبيا التي مزقـ. ـتها الحـ. ـرب مرارًا وتكرارًا بأنها بيئة معـ. ـادية للمهاجرين واللاجئين، الذين يمر الكثير منهم عبر البلاد في محاولة للوصول إلى شواطئ أكثر أمانًا في أوروبا.

وتم اعتراض العديد من هؤلاء المهاجرين من قبل السلطات الأوروبية وإعادتهم إلى ليبيا.

وفي الشهر الماضي، أصدرت منظمة العفو الدولية تقريراً يعرض بالتفصيل “عددا مـ. ـروعا من الإنتـ. ـهاكـ. ـات” ضـ. ـد المهاجرين في ليبيا، بما في ذلك القـ. ـتل غير القانوني والإختـ. ـتفاء القـ. ـسري والتعـ. ـذيب والاغتـ. ـصاب. وتقول المنظمة الحقوقية إن جائحة الفيروس التاجي أدت إلى تفاقم الانتـ. ـهاكات.

وقالت ديانا الطحاوي، نائبة المدير الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط في منظمة حقوق الإنسان: “بدلاً من الحماية، يُقابل هؤلاء بانتـ. ـهاكات مـ. ـروعـ. ـة لحقوق الإنسان على أسس عنـ. ـصـ. ـرية وكـ. ـراهـ. ـية الأجانب”.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع