فرنسا : أستاذ موشوم يحتج بعد رفض مفتشية التعليم أن يدرس التلاميذ

إنه لمظهر لافت للنظر ذلك الذي ظهر به سيلفان، مدرس لغة فرنسية من إيسون، على قناة (BFMTV) يوم الإثنين. المعلم الشاب لديه وشوم على كل جسده (100%)، حتى أن رأسه مزخرف بالزهور وبياض عينيه أسود بعد أن حقن فيه الحبر.

ويأسف الأخير لأنه لم يعد بإمكانه التدريس في رياض الأطفال ويوضح السبب: “لا يريد المفتشون التربويون أن أذهب إلى روضة الأطفال بعد الآن، وذلك لتجنب تلقي رسائل الشكاوى. يريد أعضاء جهاز التعليم الوطني راحة البال وعدم الاضطرار إلى مواجهة أولياء الأمور”.

ويؤكد الأخير على تجربته في مجال التعليم.، حيث، حسب قوله، قام بالتدريس في جميع مستويات رياض الأطفال، والابتدائي، بل وحتى في إنجلترا. ويضيف: “أعتقد أنني مدرس جيد وأبذل قصارى جهدي في عملي وأتحسن كل عام”.

ويقدر أن مظهره يمثل مشكلة بالنسبة لواحد من بين كل 1000 ولي أمر. وحسب تصريحاته، فبمجرد اعتيادهم عليه، “يجده التلاميذ أكثر لطافة وروعة من المعلمين الآخرين”.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع