كوفيد -19: الحكومة تعد نظام مساعدة لأولياء أمور الأطفال المتأثرين بإغلاق الفصول الدراسية

على قناة BFMTV، أكد جان ميشيل بلانكير وإليزابيث بورن أنه سيتم الكشف عن نظام خاص ب”كوفيد” والمتعلق بآباء الأطفال المرضى والذين يجب عليهم رعاية أطفالهم الذين لم يعد بإمكانهم الذهاب إلى المدرسة.

لقد تم، حتى اليوم الاثنين، إغلاق 28 مدرسة و 262 فصلًا بسبب كوفيد، هذا ما أعلنه جان ميشيل بلانكير للتو على قناة BFMTV،وذلك خلال أمسية خاصة ب”العودة إلى المدرسة وفيروس كورونا”.

وتبقى رعاية الأطفال إشكالية كبيرة للوالدين الذين غالبًا ما لا يكون لديهم حل فيما يخص مجالسة أطفالهم وليس لديهم خيار سوى البقاء معهم في المنزل. ولكن الحكومة ستكشف عن إجراءات جديدة.

وذكرت إليزابيث بورن، وزيرة العمل، على قناة BFMTV، أن “الأولوية هي أن يتمكن الوالدان من الاستمرار في العمل. وإذا لم يكن ذلك ممكنًا، فنحن سنعمد إلى نظام من شأنه حل هذه المعضلة سواء اعتمدنا على نظام تعويضات يومية أو على العمل الجزئي “نحن في طور التحكيم”.

وفي كل الأحوال، تؤكد الوزيرة، على أنه سيكون للوالدين “شبكة أمان”.

حاليا، القانون العام هو الذي يسود

وفي غضون ذلك، يتم حاليا تطبيق قانون الطفل المريض.
وينص القانون على أن الموظف الذي يرغب في التغيب لرعاية طفل مريض أو مصاب، أو لرعاية طفل هو المسؤول عنه والذي يقل عمره عن 16 عامًا، يمكنه الاستفادة من إجازة غير مدفوعة الأجر لمدة 3 أيام في السنة بشكل عام و 5 أيام في السنة إذا كان عمر الطفل المعني أقل من سنة واحدة، أو إذا كان الموظف مسؤولاً عن ثلاثة أطفال على الأقل دون سن 16.

“خطة الأربعاء”

ومع ذلك، فإن العديد من الاتفاقات الجماعية هي أكثر ملاءمة للموظف من التشريعات الأساسية.

ويود الوزير التذكير بأن التربية الوطنية تحاول التخفيف من إغلاق المؤسسات التي تضم أنظمة رعاية الأطفال.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع