أخر الأخبار

الشرطة الألمانية تعثر على جثة فتاة سورية جرفتها مياه نهر الراين إلى الأراضي الهولندية

شمس نيوز- متابعة

بعد بحث دام عدة أيام عثرت الشرطة الألمانية على جثة الفتاة السورية “مروى الخالتي” البالغة 16 عاما، بعد أن فقد أثرها منذ عدة أيام.

المفاجأة أن الشرطة الألمانية عثرت على جثة الفتاة داخل أراضي هولندا المجاورة، وذلك بعد أن جرفتها مياه نهر الراين من ألمانيا إلى هولندا.

وكانت الفتاة قد خرجت منزل ذويها في مدينة”كليفه” الألمانية بتاريخ الـ 12 من آب/ أغسطس الجاري، وذلك من أجل الذهاب إلى المدرسة، لكن لم تعد للمنزل منذ ذلك التاريخ وانقطع الاتصال معها.

اقرأ أيضا: من هم هؤلاء السوريون الذين يتسولون على أبواب باريس وفي المترو؟

وعملت الشرطة الألمانية على مدى أيام متواصلة في بحث مستمر برا وجوا، وعثرت في البداية على دراجتها ولباسها على طرف النهر في مدينة “ايميريش” الألمانية الملاصقة للحدود الهولندية أمس الأول الأثنين، وبعد ذلك بساعات تم العثور على جثة الفتاة وهي غارقه في النهر داخل الأراضي الهولندية.

وتنحدر الفتاة من مدينة “القامشلي” اقصى شمال شرق سوريا، ووصلت مع أهلها إلى ألمانيا قبل عدة سنوات هربا من الحرب الدائرة في بلادها.

وتعتقد الشرطة الألمانية، أنه هنالك من قام بإغراقها، ولاتزال التحقيقات جارية.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع