كندا: اختراق الآلاف من حسابات الخدمات الحكومية عبر الإنترنت

قالت السلطات الكندية يوم السبت، إن عشرات الآلاف من حسابات مستخدمي الخدمات الحكومية عبر الإنترنت قد تم اختراقها مؤخرًا في هجمات إلكترونية خطيرة.

وقالت الأمانة العامة لمجلس الخزانة الكندية في بيان إن الهجمات استهدفت خدمة CLéGC، والتي تستخدمها حوالي 30 إدارة اتحادية، وحسابات وكالة الإيرادات الكندية.

تحقيق بدأته الحكومة والشرطة الاتحادية

وقالت السلطات إن كلمات المرور وأسماء المستخدمين لـ 9041 من أصحاب حسابات CLeGC “تم الحصول عليها عن طريق الاحتيال واستخدامها لمحاولة الوصول إلى الخدمات الحكومية”. وكما قالت السلطات إن نحو 5500 حساب تابع لوكالة الإيرادات الكندية قد استُهدف بشكل ملحوظ في هذا الهجوم، مضيفة أنه تم تعليق الوصول إلى هذه الحسابات “لحماية معلومات دافعي الضرائب”.

وقالت السلطات إنه تم فتح تحقيق من قبل الحكومة والشرطة الفيدرالية “لتحديد ما إذا كان هناك أي انتهاك للخصوصية وما إذا كان قد تم الحصول على أي معلومات من هذه الحسابات”.

إقرأ أيضا: الصين: 300 ألف يورو مقابل رقم هاتف “محظوظ”

تعديل المعلومات المصرفية

ووفقًا لإذاعة CBC العامة، فقد أفاد عدد من الكنديين أنهم لاحظوا، منذ بداية شهر أغسطس، أن معلوماتهم المصرفية المرتبطة بحسابات وكالة الإيرادات الكنديةقد تغيرت. إضافة إلى أن المدفوعات المتعلقة بمخصصات الطوارئ الكندية، والمساعدة المالية التي وضعتها الحكومة بسبب وباء كورونا، قد تم إصدارها أيضًا نيابة عنهم دون طلبهم.

وقالت السلطات، أن هذا النوع من الهجوم الذي تم تنفيذه، والذي يُطلق عليه “حشو بيانات الاعتماد”، يستخدم أسماء المستخدمين وكلمات المرور التي تم جمعها أثناء عمليات اختراق الحسابات السابقة، مع الاستفادة من حقيقة أن العديد من مستخدمي الإنترنت يستخدمون نفس الرموز لعدة حسابات.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع