ضبط بقال تونسي من رين في مطار نانت مع 12.000 يورو نقدًا وهواتف مسروقة

تم القبض على تاجر من رين واقتيد إلى الحجز مساء الأربعاء بينما كان على وشك السفر إلى تونس من نانت أتلانتيك. و اكتشف مسؤولو الجمارك أنه كان بحوزته 12 هاتف تم الإبلاغ عن سرقة أربعة منها.

وتم اعتقال الرجل الثلاثيني ووضعه في الحجز بتهمة التستر. وصادرت الجمارك الأموال لتعويض الضحايا المحتملين. حيث سييُستدعى الرجل إلى المحكمة لمحاكمته بتهمة استلام بضائع مسروقة. وأثناء وجوده في حجز الشرطة، قال أنه اشترى الهواتف المسروقة من موقع لوبونكوان.


اقرأ أيضا: المجلس الأعلى للصحة العامة يدعو إلى وضع الكمامة في جميع الأماكن العمومية المغلقة


أما بالنسبة للأشخاص الذين تعرضوا لسرقة جهاز كمبيوتر أو جهاز لوحي أو هاتف في رين خلال الأيام الثمانية إلى العشرة السابقة، فهم مدعوون للإعلان عن أنفسهم في مركز الشرطة الأقرب إليهم. والمحجوزات تتضمن 12.000 يورو وأجهزة كمبيوتر وأجهزة لوحية و 12 هاتفًا، تم الإبلاغ عن سرقة أربعة منها.

وكان الثلاثيني مسافرا إلى تونس، حيث يزورها بانتظام. قبل أن يتم ضبط ذو ال37 عامًا، وهو بقال في رين، من قبل جمارك مطار نانت الأطلنطي بينما كان على وشك ركوب طائرة متجهة إلى تونس.

وفي حقائبه، عثر مسؤولو الجمارك على ما يقرب من 12.000 يورو نقدًا، وجهازي كمبيوتر، وثلاثة أجهزة لوحية رقمية، واثني عشر هاتفاً.

وقال الرجل أنه ذاهب لزيارة عائلته التي جلب لها الهدايا والمال من مدخراته.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع