ضبط ما يقارب عشرة أغنام أثناء مكافحة الذبح الغير المشروع في بروكسل

تم ضبط حوالي عشر أكباش  يوم الجمعة على أراضي منطقة شرطة بروكسل-ميدي، وذلك في إطار ثلاث تدخلات أجريت ضد الذبح الغير المشروع يوم عيد الأضحى. هذا ما أعلنته جمعية هلب أنملز، التي طلبت تدخل الشرطة المحلية، نهاية اليوم.

بالنسبة للتدخل الأول والذي كان في أندرلخت، فإن أحد السكان المحليين هو الذي أبلغ الشرطة. حيث عثر الضباط على خروف ميت معلق من رجليه وبجواره خروفين آخرين، على قيد الحياة، في فناء منزل. هذان الأخيران لم يكن لديهما ماء ولا طعام.

تم تنفيذ التدخل الثاني بناءا على شكوى مقدمة من أحد الأشخاص. وقد اكتشفت الشرطة ،أنذاك، خروفًا ميتا في قبو منزل بالقرب من محطة غار دو ميدي، عند المدخل والعديد من الخرفان الأحياء في الداخل. وتحدد جمعية هلب أنملز أن هاته الحيوانات كان محتفظا بها وسط مجموعة من الكراكيب والقمامة.

إقرأ أيضا : فرنسا: في مشهد مضحك، فِرَار كبش على الطريق السريع

مكنت نقطة التفتيش التي تم إنشاؤها بالقرب من مزرعة في أندرلخت، الشرطة من اكتشاف مجموعة من الأغنام داخل شاحنة كانت نوافذها مغطاة بالكرتون. وقد كان من المفترض أن يتم ذبحها في أحد المساكن.

وتم تسليم الحيوانات التي صادرتها الشرطة إلى أماكن الإيواء الخاصة بالجمعيتين هلب أنملز و لو ريف دابي. وتؤكد الجمعية أنهم جميعا كانو في حالة صحية متدهورة تتطلب رعاية كبيرة. فقد كانت معظم  هذه الحيوانات جائعة وتعاني من الجفاف الشديد. كما أنهم مصابون بالطفيليات. بالإضافة إلى ذلك فقد كان الكثير منهم يعاني من عدوى التهاب الأذن.

وتذكر جمعية هلب أنملز أن الذبح في المنزل، سواء كان لمناسبة دينية أو غيرها، فإنه ممنوع تمامًا في منطقة بروكسل. ولا يمكن القيام بذلك إلا في مذبح مرخص له.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع