الأرقام والإحصائيات اليومية الخاصة بانتشار كوفيد19 في بلجيكا وفرنسا

2551 حالة جديدة في غضون ثلاثة أيام بفرنسا

أعلنت فرنسا يوم الإثنين 27 يوليو/تموز 2020، تسجيل أكثر من 2500 حالة جديدة مصابة بالفيروس منذ يوم الجمعة، بما في ذلك 514 حالة خلال الأربع وعشرين ساعة الماضية. وليصل عدد الإصابات ما مجموعه 183.079 شخصًا منذ بداية الوباء. وكانت حصيلة المصابين 180.528 حالة يوم الجمعة مع زيادات يومية بلغت حوالي ألف في الأيام السابقة.

وقالت المديرية العامة للصحة إن الوباء أودى بحياة 30.209 شخصا في فرنسا، بينهم تسعة في الساعات الأربع والعشرين الأخيرة بمستشفيات البلد. كما انخفض عدد الأشخاص الذين دخلوا المستشفى بسبب كورونا إلى 5655، وهو أقل ب65 شخصا مما كان عليه يوم الجمعة. وينطبق الشيء نفسه على الحالات الشديدة التي يتم علاجها في وحدات العناية المركزة بعد أن سجلت 398 مريضًا، أي أقل بـ12 مقارنة بيوم الجمعة.

اقرأ أيضا: الحركة الجوية في باريس: يتوقع العودة إلى مستوى ما قبل الأزمة بين سنتي 2024 و2027

بلجيكا: أكثر من 310 إصابة في المتوسط ​​يوميًا

ارتفع متوسط ​​عدد الإصابات بالفيروس إلى حالة 311،4 يوميًا بين 18 و 24 يوليو، وذلك وفقًا لبيانات معهد ساينسانو للصحة العامة يوم الثلاثاء. ويمثل هذا زيادة بنسبة 69٪ عن الأسبوع السابق، حيث أصيبت 19.0 حالة جديدة من أصل كل 100.000 شخص. أما في أنتويرب، حيث تم فرض حظر التجوال، تم تسجيل 711 حالة جديدة بين 17 و 24 يوليو، وفقا لبيانات نشرت على موقع المؤسسة.

وبلغ عدد الإصابات في بلجيكا الآن 66،428 حالة. بينما حيث سُجلت حديثًا حالات جديدة في جميع الفئات العمرية، معظمها بين سن ال50 وال20 سنة. كما ازداد عدد الحالات التي دخلت المستشفيات، وبلغ متوسطها 19.3 حالة يوميًا من 21 إلى 27 يوليو، أي بزيادة 38٪. وبذلك، خلال الأسبوع المنصرم، دخلت 135 حالة إصابة جديدة مستشفيات البلد بينما خرجت 133 أخرى.

وقد لجأت فرنسا وبلجيكا إلى إلزام العديد من القواعد الصارمة على مواطنيها بهدف محاربة تفشي الفيروس وتجنب موجة ثانية قد تكون لها عواقب صحية واقتصادية وخيمة. ولكن لن تظهر النتائج الإيجابية لهذه القرارات إلا بعد مرور بضعة أسابيع، وفي غضون ذلك، من المتوقع أن تستمر الأرقام في الإرتفاع.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع