على خُطى بريطانيا: إيطاليا تستعد للخروج من الاتحاد الأوروبي

أسس السيناتورالإيطالي جيانلويجي باراجوني يوم الخميس حزب إيطاليكسيت، وهو حزب سيادي يهدف إلى إخراج بلاده من الاتحاد الأوروبي اقتداء ببريطانيا.

واختار جيانلويجي باراجون، العضو السابق في حركة 5 نجوم (المناهضة للنظام) والصحفي التلفزيوني السابق، تقديم حزبه بعد يومين من اجتماع في لندن مع زعيم حزب بريكست، نايجل فراج، الذي لعب دورًا مهما في تحديد قرار بريطانيا العظمى بمغادرة الاتحاد الأوروبي.

ويأتي هذا الإعلان في أعقاب الاتفاقية الأوروبية لمكافحة وباء كوفيد 19، والتي سيكون الاقتصاد الإيطالي المستفيد الأول منها.

وفي مقابلة مع صحيفة “لا ريبوبليكا” اليومية، قال السيد باراغوني يوم الثلاثاء إن “المواطن الأوروبي غير موجود”، متوقعا “الانهيار القادم” للاتحاد الأوروبي.

وصرح العالم السياسي ريناتو مانهايمر لوكالة الأنباء الفرنسية أن “معظم الايطاليين لا يريدون مغادرة الاتحاد الاوروبي. فقط حوالي 30٪ او 40٪ في بعض الاحيان من يوافقون على ذلك. وبالنسبة للخبير، فإن الفشل الأولي من جانب أوروبا في الاستجابة بسرعة للأزمة المرتبطة بجائحة كوفيد 19 بإيطاليا قد خيب آمال المواطنين الإيطاليين، ولكن دعم الاتحاد الأوروبي سرعان ما ازداد مرة أخرى منذ ذلك الحين.

وبحسب مانهايمر، فإن خُطَّة التحفيز التي تبلغ قيمتها 750 مليار يورو التي وافق عليها قادة الاتحاد الأوروبي يوم الثلاثاء، والهادفة بالأساس إلى دعم اقتصاد إيطاليا، من شأنها أن تعزز هذا الموقف.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع