وزيرة النقل البلجيكية تتعرض لانتقادات شديدة بسبب رحلة طيران لم تتجاوز 55كم

شمس نيوز – تتعرضت الوزيرة الفلمنكية “ليديا بيترز” لانتقادات شديدة بعد أن استفادت من رحلة صحفية للطيران في رحلة قصيرة للغاية بين بروكسل و”أنتويرب” يوم الأربعاء 10 يونيو، وكانت المسافة المقطوعة على هذه الرحلة لا تتجاوز 55كم ، و عبرت منظمة السلام الأخضر والعديد من النواب البلجيكيين عن سخطهم و انتقادهم لسلوك الوزيرة.

كما تم انتقاد الوزيرة من طرف الجمعيات البيئية ، وَ وفقًا لتقارير صحفية فقد أقلعت الوزيرة “ليديا بيترز” من بروكسل لتصل إلى “أنتويرب” ، حيث كان من المتوقع أن تحضر الترتيبات المتعلقة بإعادة تشغيل المطارات الإقليمية الفلمنكية.

واستفاد الوزيرة من رحلة صحافية نظمها رئيس شركة الطيران الفلمنكية ASL Group ، التي تمتلك طائرات تجارية صغيرة. ولكن بالنسبة للمنظمات البيئية يبقى هذا التصرف مرفوضا تماما ، بسبب الضرر البيئي الذي تخلفه رحلات الطائرة مقارنة بحجم الانبعاثات التي تصدر عن رحلة عادية بالسيارة .

أثارت هاته القضية ردود أفعال من الطبقة السياسية و اعتبروها إشارة سيئة، ز كمثال على ذلك رفض النائب الفلمندي “عماد نوري” من الحزب البيئي هذا التصرف بشدة و قال :”هذه إشارة سيئة للغاية في وقت أصبح فيه الوعي البيئي ملحًا الآن، في العديد من البلدان المجاورة ، يتم إلغاء الرحلات القصيرة ويتم الاستثمار بدلاً من ذلك في خطوط السكك الحديدية” ويضيف عماد نوري”: “أفَضِّل رؤية وزيرة النقل في المقدمة بدلاً من دعم شركة طيران”

من جانبها ردت الوزيرة على هاته الانتقادات ، و قالت : إن رحلات العمل تشكل ركيزة أساسية لنشاط مطاراتنا الإقليمية، و بهذه الطريقة ، أردت أن ألفت انتباه وسائل الإعلام إلى إعادة تشغيل هذه المطارات .

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع