بسبب تفشي فيروس كورونا في المساجد الهولندية إغلاق ثاني مسجد في لاهاي

يأتي هذا بعد يوم واحد من إغلاق مسجد المدينة في لاهاي والذي أغلق أبوابه في عطلة نهاية الأسبوع أمس بعد إصابة 21 شخصًا على الأقل من الجالية المسلمة في لاهاي بفيروس كورونا بعد تفشي المرض في مسجد المدينة ووفاة أحد المصلين متأثرا بإصابته أول أمس السبت.

أغلق مسجد المدينة -والذي يتبع جماعة فيض الإسلام Faizul-Islam- أبوابه في 12 مارس/ أذار الماضي مع بداية تفشي فيروس كورونا في هولندا، ووفقًا لصحيفة Omroep West استمر المصلون في التوافد على المسجد لأداء صلاة الجماعة خلال شهر رمضان في مجموعات تزيد في الأغلب عن 30 فردًا.

وبحسب Omroep West، ذكر بيان مسجد السنة اليوم أن الأخبار أصابت القائمين على الإدارة بالصدمة.

وجاء في بيان  مسجد السنة في لاهاي “علمنا من القنوات المختلفة إصابة العشرات من المترددين على المساجد في لاهاي بفيروس كورونا وأن هناك حالة وفاة أيضًا رغم الالتزام بتوجيهات معهد الصحة العامة الهولندي”.

“لذلك قرر المسجد وقف جميع أنشطته بما في ذلك الصلوات التي تُبث عبر الإنترنت وخطبة الجمعة والدروس عبر الإنترنت في الوقت الحالي”.

“نفعل ذلك لحماية الأئمة والدعاة وفريق العمل، ومنع انتشار فيروس كورونا”.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا حدف إضافة منع الإعلانات لتصفح وقراءة المواضيع