وزير الصحة الفرنسي: “لن أتردد مطلقا في فرض الكمامات”

أطلق وزير الصحة، هذا الأحد، 4 ديسمبر، نداءً للتطعيم: “يجب أن تحصل على التطعيم عندما تكون ضعيفًا، يجب أن تحصل على التطعيم عندما تكون على اتصال بأكثر الأشخاص هشاشة”.

وقالت بريجيت أوتران، رئيسة لجنة مراقبة وتوقع المخاطر الصحية (Covars): “نحن نطالب بتعزيز ارتداء الكمامة، وكذلك التطعيم وتطبيق القيود الصحية”.

وأطلقت رئيسة الوزراء إليزابيث بورن أيضًا “نداءً رسميًا” هذا الأسبوع لارتداء الكمامة في الأماكن المغلقة، وخاصة وسائل النقل العام.

وأكد وزير الصحة فرانسوا براون يوم الأحد 4 ديسمبر أنه سيتخذ الإجراءَات اللازمة في الوقت المناسب:

“إذا استمرت أعداد الإصابة في الازدياد، فلن أتردد إذا كان من الضروري فرض الكمامة. حاليًا، ليس هذا هو الحال، أنا أتابع الوضع يوميا”.

وباء ثلاثي

وأشار الوزير إلى الوباء الثلاثي الذي يضرب فرنسا: فيروس كوفيد19 والتهاب القصيبات والإنفلونزا.

كما وجه الوزير نداء “رسميًا” من أجل التطعيم:

“من بين الأوبئة الثلاثة، هناك نوعان (الأنفلونزا وفيروس كوفيد19) يمكننا حماية الأشخاص الأكثر هشاشة منهما وحماية أنفسنا أيضا. يجب أن تحصل على التطعيم عندما تكون ضعيفًا، ويجب أن تحصل على اللقاح عندما تكون على اتصال مع الأكثر هشاشة. إذا لم نفعل ذلك، فنحن نعلم أنه ستكون هناك وفيات”.

وأصرّت وكالة الصحة العامة الفرنسية أكثر من أي وقت مضى على التطعيم ضد كوفيد19 والإنفلونزا، مع اقتراب نهاية العام والتجمعات العائلية المرتقبة التي من المحتمل أن تؤدي إلى انتقال الفيروسات.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى