هام للمسافرين الأوروبيين: سيتم إلغاء شهادة التلقيح بعد تسعة أشهر من الجرعة الثانية !

أكدت المفوضية الأوروبية يوم الثلاثاء أن صلاحية الجواز الصحي الأوروبي، عندما يتعلق الأمر بتلقيح حامله للسفر داخل الاتحاد الأوروبي، ستقتصر على تسعة أشهر فقط (270 يومًا). ويأتي هذا بينما تستمر حملات الجرعة المعززة في كافة أوروبا.

ويهدف هذا القرار إلى مواءمة القواعد المختلفة المعمول بها في الدول الأعضاء. وسيبدأ احتساب فترة صلاحية الجواز الصحي فور القيام بالتلقيح الكامل (أي بعد أخذ الجرعتين أو جرعة واحدة فيما يخص لقاح جونسون آند جونسون).

وتأخذ هذه الفترة في الاعتبار إرشادات المركز الأوروبي للوقاية من الأمراض ومكافحتها، والتي بموجبها يوصى بأخذ المواطنين للجرعة المعززة في موعد لا يتجاوز ستة أشهر بعد التلقيح الكامل.

وستبقى شهادة التلقيح صالحة لمدة ثلاثة أشهر إضافية، من أجل السماح بتكييف حملات التلقيح الوطنية وحصول المواطنين على الجرعات المعززة.

وقد دافع مفوض العدل ديدييه رايندرز عن هذا الإجراء، في حين أن العديد من البلدان تطلب اختبار توفير PCR عند دخول أراضيها، حتى بالنسبة للمسافرين الذين استفادوا من تلقيح كامل.

وقال الأخير في بيان له: “العمل من جانب واحد في الدول الأعضاء من شأنه أن يعيدنا إلى حالة التشرذم والشكوك التي شهدناها في الربيع الماضي. إن فترة الصلاحية البالغة تسعة أشهر لشهادات التلقيح ستمنح المواطنين والشركات اليقين الذي يحتاجون إليه للتخطيط المسبق لرحلاتهم بثقة”.

والجدير بالذكر أن شهادة التلقيح هي إحدى القنوات الثلاث المتاحة للحصول على جواز صحي أوروبي، الأخريين هما اختبار PCR سلبي وشهادة شفاء من كوفيد19.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى