ماريون ماريشال تخشى أن تصبح “فرنسا إفريقية بحلول عام 2060”

تقول ماريون ماريشال، النائبة السابقة التي ساندت لإريك زمور في هذه الحملة الرئاسية، أنها تشعر بالقلق من “المنحنى الديموغرافي” الحالي لفرنسا.

عبرت ماريون ماريشال، على إذاعة أوروبا 1، عن قلقها حول “ديموغرافية” فرنسا، خوفًا من أن تصبح “إفريقية” بحلول عام 2060.

وتضيف الأخيرة:

“ما أعتقده هو أنه إذا واصلنا على هذا المنحى، فقد يصبح ما نسميه بالشعب الفرنسي التاريخي من الأقلية مقابل ازدياد عدد الأفارقة”.

وأكدت الأخيرة: “يمكن أن تصبح فرنسا إفريقية غدا!”.

وشددت ماريشال على أن “فرنسا ستحمل نفس الاسم لكنها لن تبقى كما هي ـ لم تكون لها نفس الثقافة، ونفس العادات، والعلاقة بالعالم”.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى