قبرص: اكتشاف “دلتاكرون”، متحور يجمع بين دلتا وأوميكرون!

أوضح عالم قبرصي أن المتحور الجديد لديه “التوقيع الجيني لأوميكرون وجينوم دلتا”. وقد تم إرسال العينات إلى معهد باستير للمزيد من الفحوصات.

في قبرص، الدولة ذات أعلى معدل للإصابة في أوروبا، اكتشف العلماء حالات تزاوج بين دلتا وأوميكرون.

وقال ليونديوس كوستريكيس، أستاذ علم الأحياء بجامعة قبرص، لوكالة بلومبرج للأنباء: “هناك حاليًا عدوى مشتركة بين أوميكرون ودلتا ووجدنا هذه السلالة التي هي مزيج من الاثنين”.

ويقال إن المتحور الجديد لديه “التوقيع الجيني لأوميكرون وجينوم دلتا”، ولهذا أطلق عليه لقب دلتاكرون. وقد تم التعرف على 25 حالة، بما في ذلك 11 حالة تتعلق بأشخاص تم نقلهم إلى المستشفى بعد الإصابة بكوفيد.

في 7 يناير، تم إرسال العينات إلى مختبر GISAID التابع لمعهد باستور، الذي يشارك البيانات الرسمية حول فيروس كورونا.

والجدير بالذكر أن تواتر الطفرات كان أعلى بين أولئك الموجودين في المستشفى، مما قد يشير إلى وجود علاقة بين دلتاكرون ومعدلات دخول المستشفى.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى