فرنسا: 42 ألف وظيفة شاغرة في إقليم ڤال دو مارن

قامت خدمات الدولة بتشخيص احتياجات التوظيف في إقليم ڤال دو مارن.

وقالت نائبة محافظ الإقليم المسؤولة عن الانتعاش الاقتصادي، فوزية فقيري: “هناك 42000 وظيفة يتعين شغلها في الإقليم، منها 33٪ مهن تعرف نقصا مهولا”. وأعلنت الأخيرة عن “وضع خطة لإنقاذ القطاعات التي تعرف نقصا كبيرا في اليد العاملة”.

تكنولوجيا المعلومات والصحة والبناء

وتظل العديد من الوظائف شاغرة حتى لو انخفض عدد العاطلين عن العمل في ڤال دو مارن خلال الأشهر الأخيرة. وتضيف فوزية فقيري: “القطاعات الخمسة المتوترة هي الخدمات الصحية والشخصية، وتكنولوجيا المعلومات، والخدمات، والبناء والصناعة”.

في بلدية Haÿ-les-Roses، هناك نقص بشكل أساسي في العاملين في “تكنولوجيا المعلومات والبناء والمحاسبة”. أما في بلدية كريتي (Créteil)، فهناك نقص في “المنشطين الاجتماعيين والثقافيين ومقدمي الرعاية والممرضات والبناء”. أخيرًا، تعرف بلدية Nogent-sur-Marne نقصا في اليد العاملة في “الخدمات الشخصية والمطاعم”.

وتؤكد فوزية فقيري: “من ناحية قطاع البناء، نقص العمالة أكثر بروزا حيث قامت الدولة بضخ 115 مليون يورو في ڤال دو مارن للمساعدة في أعمال تجديد الطاقة”.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى